السلطة الفلسطينية تنفي رفعها شكوى ضد الإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8PMpRn

السلطة ذكّرت بأن التجارة مع المستوطنات مخالفة للقوانين

Linkedin
whatsapp
الأحد، 24-01-2021 الساعة 08:53

- إلى أي جهة قدمت السلطة الفلسطينية رسالتها؟

للأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي.

- ماذا جاء في الرسالة؟

عقد اتفاقات تجارية مع المستوطنات يعد مخالفة لقوانين هذه الجهات.

نفت السلطة الفلسطينية صحة التقارير الإعلامية التي قالت إنها رفعت شكوى رسمية في الأمم المتحدة ضد دولة الإمارات؛ بسبب "استيراد أبوظبي منتجات من المستوطنات الإسرائيلية".

وذكرت الخارجية الفلسطينية في بيان نشرته، اليوم السبت، وكالة "وفا" الرسمية أنها "لم تقدم أي شكوى ضد أي دولة، بل طالبت الجهات جميعها للمتابعة مع الشركات والأفراد، باعتبار أن مهمة وولاية المفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، ميشيل باشليت، بشأن قاعدة البيانات محددة تجاه الشركات والأفراد والكيانات والأعمال التجارية فقط".

وأكدت الوزارة أنها بعثت رسالة إلى باشليت والأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين، حول الشركات العاملة بشكل مباشر أو غير مباشر مع المستوطنات الواقعة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ومنها القدس الشرقية.

وأشارت تلك الرسالة إلى أن عقد اتفاقات تجارية مع المستوطنات يعد مخالفة للقانون الدولي، ولديه "الأثر السلبي والعدائي" على حقوق الشعب الفلسطيني.

وطالبت الوزارة المفوضة السامية لحقوق الانسان بإضافة الشركات التي تعمل مع المستوطنات على قاعدة البيانات الصادرة عن مجلس حقوق الإنسان ضمن تحديثها السنوي لهذه القائمة، "وصولاً إلى مساءلتها ورجال الأعمال الذين يصرون على انتهاك حقوق الإنسان، والحقوق الأساسية للشعب الفلسطيني".

مكة المكرمة