السودان.. الشرطة تطلق الغاز لتفريق عمال معتصمين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gVY9a8

بدأ عمال وفنيون اعتصاماً في إدارة الكهرباء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-05-2019 الساعة 22:29

أطلقت الشرطة السودانية، اليوم الأحد، الغاز المسيل للدموع لتفريق عمال وفنيين معتصمين داخل الإدارة العامة للكهرباء، وسط العاصمة الخرطوم.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن شهود عيان قولهم إن قوات الشرطة أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق مئات المعتصمين، من فنيين وعمال؛ ما أصاب بعضهم، ونقلوا إلى مستشفى لتلقي العلاج.

وأضاف الشهود أن أفراداً من الجيش تصدوا لقوات الشرطة لحماية المعتصمين، ما أدى إلى تراجع الشرطة.

وبدأ عمال وفنيون اعتصاماً في إدارة الكهرباء، اليوم الأحد؛ لمطالبة المسؤولين عن قطاع الكهرباء بإعلان أن الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي ليس مسؤولية العمال والفنيين، وإنما بسبب عجز يعانيه السودان.

ويغلق محتجون بعض الشوارع؛ احتجاجاً على الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، ويحملون الفنيين والعمال مسؤولية ذلك الانقطاع، ويقولون إنهم ينتمون لـ"الدولة العميقة"، في إشارة إلى نظام الرئيس المعزول عمر البشير (1989 - 2019).

وعزلت قيادة الجيش السوداني، في 11 أبريل الماضي، البشير من الرئاسة؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية مستمرة منذ أواخر العام الماضي.

وشكلت قيادة الجيش مجلساً عسكرياً انتقالياً لقيادة مرحلة انتقالية تستمر عامين كحد أقصى.

وتتصاعد خلافات بين المجلس العسكري وقوى التغيير بشأن المرحلة الانتقالية، في ظل مخاوف من التفاف الجيش على مطالب التغيير، كما حدث بدول عربية أخرى، بحسب المحتجين.

مكة المكرمة