السودان.. انتقادات للبرهان بسبب السعودية والإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/NMao3A

عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس السيادي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 24-11-2019 الساعة 09:00

رفض تجمُّع المهنيين السودانيين تصريحات لرئيس المجلس السيادي، عبد الفتاح البرهان، ذكر فيها أن السعودية والإمارات تدعمان السودان منذ استقلاله عام 1956.

وأبدى "التجمع"، في بيان له، نُشر مساء السبت، استغرابه لحديث "البرهان" عن دعم السعودية والإمارات للسودان، لكون تاريخ بلادهم طويل في رفد هذين البلدين بالخبرات والمُعينات، وذلك معلوم لقياداتهم ومواطنيهم.

وشدد البيان على أن "شعب السودان عبْر ثورة ديسمبر الغراء انتزع سيادته بيديه، ولم يدعمه سوى توقه إلى الانعتاق والتضامن المعنوي من الشعوب ذات الضمير الحي".

ودعا "التجمع" مسؤولي الحكومة إلى التزام "مبادئ الثورة، ونضالات الشعب السوداني".

يشار إلى أن "البرهان" أشاد بما وصفه بالدعم الذي تقدمه الإمارات والسعودية إلى الشعب السوداني منذ استقلال بلاده وثورة ديسمبر التي أطاحت بنظام عمر البشير.

وكانت قوى سياسية سودانية اتهمت، في الثاني من الشهر الجاري، الإمارات والسعودية بـ"التآمر لإجهاض الثورة السودانية"، معتبرين أن "شعارات ثورة ديسمبر أرعبتهما".

كذلك، انتقد البيان تصريح "البرهان" عن عدم تسليم الرئيس المخلوع عمر البشير إلى محكمة لاهاي، بسبب جرائم نظامه في دارفور.

وفي 4 أغسطس الماضي ، وقَّع المجلس العسكري وقوى "إعلان الحرية والتغيير" وثيقة "الإعلان الدستوري"، بوساطة من الاتحاد الأفريقي.

واتفق الطرفان على جدول زمني لمرحلة انتقالية من 39 شهراً يتقاسمان خلالها السلطة، وتنتهي بإجراء انتخابات.

وشهد السودان، أواخر العام الماضي، احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادية، وتحت وطأتها عزلت قيادة الجيش، في 11 أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة.

مكة المكرمة