السودان يؤمم المدارس التابعة لـ"غولن" تضامناً مع أنقرة

إحدى المدارس الخاصة في السودان

إحدى المدارس الخاصة في السودان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 03-08-2016 الساعة 15:44


قررت الحكومة السودانية تأميم المدارس التابعة للمنظمة التي تطلق عليها تركيا اسم "الكيان الموازي"، التي تعمل على أراضيها، وذلك على خلفية محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت في تركيا منتصف يوليو/تموز الماضي، واتهمت أنقرة زعيمها فتح الله غولن بالمسؤولية عنها.

ونقلت وكالة الأناضول، الأربعاء، عن السفير التركي لدى الخرطوم، جمال الدين أيدين، قوله إن القرار "جاء تأكيداً لقرار أولي تم اتخاذه مطلع العام الحالي بهذا الشأن"، مؤكداً أنّ "محاولة الانقلاب الفاشلة ساهمت في تسريع تنفيذ القرار".

وبحسب أيدين، فقد بدأت الرئاسة السودانية فعلاً في عملية تأميم المدارس، وطلبت من وزارة التربية التركية إرسال وفد إلى الخرطوم لتقديم المساعدة خلال عملية التأميم.

ولفت السفير التركي أيضاً إلى أن العديد من المنظمات الرسمية والمدنية في السودان، "أعلنت دعمها المطلق لتركيا تجاه محاولة الانقلاب الفاشلة"، قائلاً إن سفارته "ما زالت تستقبل الوفود الداعمة والمتضامنة مع تركيا".

وتسعى حكومة أنقرة لإعادة سيطرتها على الأمور بعد الانقلاب الفاشل، معتمدة على دعم شعبي كبير لها. وقد اتخذت عدداً من الإجراءات وأوقفت وأمرت بتوقيف آلاف ممّن تعتقد بتورطهم في الانقلاب، أو انتمائهم لمنظمة غولن المصنفة "إرهابية" في تركيا.

كما تضغط الحكومة التركية على الحكومة الأمريكية لاستعادة غولن المقيم في واشنطن منذ عام 1999؛ بغية تقديمه للمحاكمة، وهو ما ردت عليه الأخيرة بطلب أدلة تفيد بتورط زعيم الكيان الموازي في محاولة الانقلاب الفاشلة.

مكة المكرمة