الظواهري يتوعد أمريكا بـ"عواقب وخيمة" إن أعدمت تسارناييف

أيمن الظواهري

أيمن الظواهري

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 02-07-2016 الساعة 16:34


توعّد زعيم تنظيم "القاعدة" أيمن الظواهري، الولايات المتحدة بـ"أوخم العواقب" إذا أعدمت منفّذ تفجير ماراثون بوسطن، جوهر تسارناييف، أو أي سجناء مسلمين آخرين.

جاء ذلك في تسجيل مصور بثه التنظيم، السبت، وذكر فيه الظواهري تسارناييف بالاسم، وفق ما أفادت صحيفة "الحياة".

وكان صدر في 24 يونيو/حزيران 2015، حكم بالإعدام بالحقنة المميتة بحق تسارناييف؛ بعد إدانته في الهجوم الذي وقع عام 2013، وقُتل فيه 3 أشخاص، وأُصيب أكثر من 260 بجروح.

وتزامن تهديد الظواهري مع إعلان وزارة الخارجية الأميركية وضع فرع تنظيم "القاعدة" في جنوب آسيا على اللائحة السوداء للمنظمات الإرهابية، ووصف زعيمه المفترض عاصم عمر بـ"الإرهابي الدولي".

في الوقت ذاته، شددت الولايات المتحدة الإجراءات الأمنية على أراضيها لفترة عطلة نهاية الأسبوع؛ استعداداً لمناسبة عيد الاستقلال، الذي يصادف في 4 يوليو/تموز الجاري، خصوصاً داخل المطارات ومحطات النقل، وذلك بعد الاعتداء الدامي في إسطنبول.

مكة المكرمة