العبادي: تركيا ستسحب قواتها من بعشيقة.. يلديريم: سنتوصل لاتفاق

سيلتقي يلديريم رئيس الإقليم الكردي مسعود بارزاني

سيلتقي يلديريم رئيس الإقليم الكردي مسعود بارزاني

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-01-2017 الساعة 13:05


أعلنت العاصمة العراقية بغداد، السبت، التوصل لاتفاق مع أنقرة بشأن انسحاب القوات التركية من بعشيقة شمالي العراق، إلا أن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلديريم، قال إن الجانبين سيتوصلان لحل للمسألة "بطريقة ودّية"، دون أن يحدد زمناً لذلك.

جاء ذلك بعد ترؤس رئيس الوزراء التركي، ونظيره العراقي حيدر العبادي، السبت، اجتماعاً للتعاون الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين في العاصمة بغداد.

وقال العبادي، في مؤتمر صحفي مع يلديريم، إن الجانبين اتفقا بشأن سحب تركيا لقواتها من معسكر بعشيقة.

وحول الوجود العسكري التركي في معسكر بعشيقة، قال يلديريم: "لم يكن كيفياً وإنما جاء تلبية لحاجة، ونرى تقدماً هاماً في تطهير المنطقة من داعش، وسنتوصل لحل لهذه المسألة بطريقة ودّية".

وشارك في اجتماع التعاون الاستراتيجي عن الجانب التركي وزراء الدفاع والتربية والطاقة والموارد الطبيعية والاقتصاد والجمارك والتجارة، ورئيس جهاز الاستخبارات، ومستشار وزارة الخارجية، ورئيس وكالة التعاون والتنسيق التركية (تيكا)، والسفير التركي لدى بغداد.

وعن الجانب العراقي شارك كل من وزراء النفط والتجارة والموارد المائية والنقل والدفاع، ورئيس جهاز الاستخبارات الوطنية، والسفير العراقي لدى أنقرة.

وتجدر الإشارة إلى أن الاجتماع الأخير لمجلس التعاون الاستراتيجي التركي العراقي انعقد أثناء زيارة العبادي إلى تركيا في 25 ديسمبر/كانون الأول 2014.

اقرأ أيضاً :

مصادر لـ"الخليج أونلاين": معركة الموصل معقدة والانتصارات وهمية

واستقبل رئيس الوزراء العراقي نظيره التركي بمراسم رسمية في مقر رئاسة الوزراء العراقية، في إطار زيارة رسمية يجريها الأخير إلى بغداد.

ومن المقرر أن يلتقي رئيس الوزراء التركي رئيس البلاد، فؤاد معصوم، ورئيس مجلس النواب، سليم الجبوري.

ومساء الجمعة، أعلنت رئاسة الوزراء التركية، في بيان لها، جدول أعمال زيارة يلديريم إلى كل من بغداد وأربيل، والتي تستمر يومين، وتتناول الخطوات الواجب اتخاذها لتأسيس الاستقرار الإقليمي، والازدهار والأمن الدائم في المنطقة.

كما أنها ستبحث خطوات تعزيز التعاون الثنائي فيما يخص المنظمات المصنفة إرهابية، التي تهدد كلا البلدين، ومكافحة تنظيمات "بي كا كا"، و"داعش"، و"فتح الله غولن".

وفي أربيل سيلتقي يلديريم رئيس الإقليم الكردي، مسعود بارزاني، ورئيس حكومته نيجيرفان بارزاني، وسيبحث معهما مسألة مكافحة الإرهاب، وقضايا اقتصادية.

وشهدت العلاقات بين تركيا والحكومة المركزية في العراق، التي يهيمن عليها الشيعة، توتراً في الأشهر الماضية؛ بسبب وجود قوات تركية في معسكر بعشيقة شمالي الموصل، حيث تبادل البلدان الاتهامات.

مكة المكرمة