العراق.. قتيلان و18 إصابة بانفجار عبوة في الفلوجة

العبوة التي انفجرت كانت من مخلفات تنظيم الدولة

العبوة التي انفجرت كانت من مخلفات تنظيم الدولة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-01-2017 الساعة 19:02


قال ضابط في الشرطة العراقية، السبت، إن شخصين قتلا وأصيب 18 آخرون بجروح؛ من جراء تفجير عبوة داخل مجلس ديوان لأحد شيوخ عشائر محافظة الأنبار غربي البلاد.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن النقيب أحمد الدليمي، ضابط في شرطة الأنبار، قوله: إن "عبوة ناسفة انفجرت داخل مجلس ديوان قبيلة جميلة، إحدى عشائر المحافظة في مدينة الكرمة (13كم شرق الفلوجة)".

اقرأ أيضاً :

"القاعدة".. حرب استخباراتية على نار هادئة و"داعش" يخطف المشهد

وأوضح أن "العبوة انفجرت خلال قيام عدد من المدنيين وأبناء حشد العشائر بتنظيف قاعة المضيف (المجلس) لافتتاحه يوم غد (الأحد)".

وأضاف الدليمي: أن "التفجير أسفر عن مقتل أحد مقاتلي العشائر ومدني، وإصابة 18 آخرين، بينهم آمر لواء حشد عشائر الكرمة، العقيد جمعة فزع الجميلي، وعضو مجلس قضاء الكرمة، عارف الجميلي".

ولفت إلى أن "العبوة من مخلفات تنظيم داعش".

وأشار الدليمي إلى أن "قوة أمنية توجهت إلى مكان الحادث، ونقلت الجثث إلى الطب العدلي، والجرحى إلى مستشفى الفلوجة العام لتلقي العلاج"، موضحاً أن "حالة الجرحى متوسطة وطفيفة".

يذكر أن القوات الأمنية أكملت تحرير مدينة الكرمة مطلع عام 2016 من تنظيم الدولة، كما قالت إنها أكملت تطهير المدينة من الألغام والعبوات، وأعادت النازحين إليها نهاية العام نفسه.

تجدر الإشارة إلى أن الحشد الوطني (العشائري) يتكون من أبناء محافظة نينوى، ومنتسبي الشرطة العراقية ممّن فروا من الموصل بعد سقوطها بيد تنظيم الدولة، ويأتي تشكيل الحشد استجابة لمطالبات عشائرية "سنّية" بالمشاركة في تحرير نينوي، وسط اتهامات للحشد الشعبي (مليشيات شيعية موالية للحكومة)، بارتكاب انتهاكات خلال تحرير بعض المدن من قبضة تنظيم الدولة.

مكة المكرمة