العراق: نشاط "داعش" يتزايد شمالي البلاد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GyZYJQ

داعش هزم في الموصل وخلف وراءه خلايا نائمة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 28-11-2018 الساعة 08:32

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أن هناك نشاطاً متزايداً لتنظيم "داعش" في محافظة نينوى شمالي البلاد، وفي المناطق الواقعة غرباً على الحدود السورية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، الثلاثاء، عقب اجتماع لمجلس الوزراء في بغداد، ولم يكشف عبد المهدي إن كان نشاط "داعش" في تلك المناطق يشكل تهديداً للوضع الأمني داخل العراق.

وكان تحالف القرار العراقي، الذي يتزعمه نائب الرئيس العراقي السابق أسامة النجيفي، كشف الأسبوع الماضي عن بدء الأهالي بالنزوح من مدينة الموصل بسبب خطورة الوضع الأمني في المدينة.

وبعد أكثر من 3 سنوات، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق، في ديسمبر الماضي، استعادة كامل أراضيه من قبضة "داعش"، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

الموصل تحولت بفعل المعارك التي دارت بين قوات الجيش ومقاتلي تنظيم الدولة إلى مدينة مهدَّمة، لا سيما في جانبها الأيمن، وتقول تقارير عالمية إنها بحاجة لعشرات المليارات من الدولارات لإعادة بنائها.

ومنذ تحريرها بالكامل من سيطرة تنظيم الدولة، في يوليو 2017، ما زالت جثث قتلى من السكان المدنيين وعناصر التنظيم، تحت أنقاض البنايات المهدمة.

لكن عدداً كبيراً من سكان المدينة الذين نزحوا مع انطلاق المعارك، أو قبلها؛ هرباً من حكم التنظيم، عادوا ليسكنوا في منازلهم التي يحتاج أغلبها لتأهيل، أو إعادة بناء، لكنهم لا يملكون المال الكافي لهذا العمل.

مكة المكرمة