العراق يطلق عملية عسكرية جديدة للقضاء على فلول "داعش"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LdbBne

عبدالمهدي يصل إلى ديالى برفقة عدد من القادة العسكريين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 05-08-2019 الساعة 10:09

أطلق العراق، اليوم الاثنين، المرحلة الثالثة من عملية إرادة النصر للقضاء على أوكار تنظيم "داعش"، في محافظة ديالى شرقي العراق.

جاء ذلك بحسب ما أعلن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، في بيان له اليوم.

وقال البيان إن القائد العام للقوات المسلحة، عادل عبد المهدي، وصل إلى مقر قيادة عمليات ديالى فجراً؛ للإشراف على إطلاق المرحلة الثالثة من عملية إرادة النصر.

وتجري العملية بإشراف القائد العام للقوات المسلحة، عبد المهدي، ووزير الداخلية والدفاع، بالإضافة إلى نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس.

وذكر بيان للحشد الشعبي أن "قوات الحشد الشعبي وقوات الجيش، مسنودة بسلاح الجو العراقي، انطلقت فجر اليوم بعمليات إرادة النصر الثالثة لتطهير قرى شمال جلولاء وشمال المقدادية ضمن قاطع عمليات ديالى، ومداهمة وتفتيش وتطهير مناطق جنوب الموصل، وجبال عطشانة، وبادوش، لإنهاء تهديد داعش والقضاء على فلوله".

وكانت المرحلة الأولى لعملية "إرادة النصر" انطلقت، في 7 يوليو الماضي، بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار، وامتدت إلى الحدود الدولية مع سوريا.

في حين انطلقت المرحلة الثانية من العملية العسكرية لتعزيز الأمن والاستقرار في شمال العاصمة بغداد والمناطق المحيطة بها من المحافظات المجاورة.

وجدير بالذكر أنه بعد 3 سنوات من القتال والعمليات العسكرية المتواصلة ضد تنظيم الدولة، أعلنت بغداد، في ديسمبر 2017، دحر "داعش" واستعادة الأراضي التي كان يسيطر عليها التي بلغت ثلث مساحة العراق.

وحظيت القوات العراقية بدعم عسكري من التحالف بقيادة الولايات المتحدة، إلا أنه لا يزال عناصر من التنظيم يشكلون خلايا نائمة، ويشنون هجمات مباغتة تستهدف في الغالب قوات الأمن العراقية، شمالي وغربي البلاد.

مكة المكرمة