الغانم يعلن عن قمة برلمانية أوروبية - خليجية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4dyA9P

الغانم في مؤتمر صحفي مع رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي

Linkedin
whatsapp
الخميس، 24-06-2021 الساعة 16:12

- ما الذي تتضمنه القمة البرلمانية المقترحة؟

ستناقش جميع القضايا المشتركة، وعلى رأسها تعزيز العلاقات بين الطرفين.

- ماذا قال الغانم حول المباحثات التي أجراها مع البرلمان الأوروبي؟

لقد أكدت الحاجة إلى دعم البرلمان الأوروبي لترسيخ وإرساء السلام والعدل في المنطقة.

أعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم، أن رئاسة البرلمان الأوروبي وافقت مبدئياً على اقتراحه بعقد قمة برلمانية مشتركة في الكويت، بين برلمانات دول مجلس التعاون الخليجي والبرلمان الأوروبي بلجانه كافة.

وقال الغانم في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي، عقب المباحثات التي أجراها الجانبان بمقر الاتحاد الأوروبي، بحضور سفير دولة الكويت لدى بلجيكا جاسم البديوي، بأنه وجه دعوة لساسولي لعقد قمة برلمانية بين برلمانات دول مجلس التعاون الخليجي والبرلمان الأوروبي في المستقبل القريب.

وأضاف أن "القمة البرلمانية المقترحة ستناقش جميع القضايا المشتركة، وعلى رأسها تعزيز العلاقات بين الطرفين".

وتابع: "كما تعرفون فإن الاجتماعات المباشرة مهمة، وتحقق فرصاً أكثر لتفاهمات أكبر ولتبادل الأفكار، وأنا سعيد بأنني تلقيت موافقة مبدئية من السيد ساسولي".

وأشار إلى أن مثل تلك القمم تحتاج إلى تحضير واستعداد، معرباً عن ثقته الكبيرة في البرلمان الأوروبي وبرلمانات دول مجلس التعاون الخليجي.

وحول الأوضاع في فلسطين قال الغانم إنه وبصفته ممثلاً عن البرلمانات العربية نقل لرئيس البرلمان الأوروبي، في أثناء المباحثات، رسالة البرلمانات العربية فيما يتعلق باستمرار معاناة الشعب الفلسطيني على أراضيه المحتلة، وخاصة في القدس وفي غزة "التي تعد أكبر سجن في العالم".

وأضاف: "لقد أكدت خلال المباحثات الحاجة إلى دعم البرلمان الأوروبيي لترسيخ وإرساء السلام والعدل في المنطقة، وذلك لأن البرلمان الأوروبي كيان يحظى بثقتنا كعرب".

وقال: "كما دعوت البرلمان الأوروبي إلى ضرورة التدخل من أجل الضغط على نظام الفصل العنصري الإسرائيلي، ووقف عمليات الاستيطان الاستعمارية في الأراضي الفلسطينية المحتلة".

من جانبه أشاد رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي في المؤتمر الصحفي المشترك بإسهامات دولة الكويت ودورها في تعزيز الاستقرار بالمنطقة، ومساعداتها الإنسانية المتواصلة.

وقال ساسولي إن المحادثات مع رئيس مجلس الأمة الكويتي كانت بناءة، وركزت على سبل تحقيق الاستقرار في المنطقة.

وأضاف في هذا الصدد: "يتعين علينا دائماً تعزيز جهودنا الدبلوماسية من أجل تحقيق الاستقرار ومحاربة التطرف"، معرباً عن امتنانه للدور الذي تؤديه دولة الكويت في تحقيق الاستقرار بمنطقة الخليج والشرق الأوسط".

وأكد أن الاتحاد الأورروبي يثمن أيضاً دور دولة الكويت في جهود الوساطة لحل العديد من النزاعات في المنطقة. كما أعرب ساسولي عن تقديره لبرامج الكويت الإنسانية، خاصة في سوريا وإعادة إعمار العراق وغيرها من الملفات.

مكة المكرمة