الغرب يبحث انتهاكات بحق 14 ألف سوري عذَّبهم نظام الأسد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/657AJL

الاعتقال والتعذيب ممارسة ممنهجة لنظام الأسد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 28-09-2018 الساعة 08:46

بحث 3 مسؤولين رفيعي المستوى؛ يمثّلون الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها نظام بشار الأسد في سوريا.

جاء ذلك، أمس الخميس، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في نيويورك، وذلك مع ممثّلين عن منظمات حقوقية سورية.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان لها، أن "ممثّلين عن منظّمات حقوقية سورية (..) أطلعوا مسؤولي الدول الثلاث على صور الانتهاكات الحقوقية التي يرتكبها النظام السوري".

وأشار البيان إلى أن الانتهاكات تشمل "الاعتقالات الواسعة، وعمليات التعذيب الممنهج للمعارضين" في سجون الأسد، والتي تزايدت حدّتها خلال الثورة السورية 2011.

وأضاف نقلاً عن النشطاء: إن "210 آلاف اعتُقلوا، و85 ألفاً فُقدوا، و14 ألفاً تعرّضوا للتعذيب على يد النظام السوري، منذ بدء الصراع".

وتابع البيان: "تقول منظمات حقوق الإنسان إن نظام الأسد مارس التعذيب والاعتقال على نطاق واسع منذ الحراك، واستهدف المعارضين وأُسرَهم لبسط سيطرته عليهم وترويعهم".

تجدر الإشارة إلى أن منظّمات حقوقية دولية ومحلية وثَّقت جرائم النظام السوري على مدار 7 سنوات من الصراع الدموي الذي أشعله مواجهة النظام للثورة الشعبية.

مكة المكرمة