القوات العراقية تعلن تحرير "الرطبة" من قبضة تنظيم "الدولة"

اجتاح تنظيم الدولة شمال وغرب العراق صيف 2014

اجتاح تنظيم الدولة شمال وغرب العراق صيف 2014

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 17-05-2016 الساعة 21:23


دخلت القوات العراقية، الثلاثاء، إلى مدينة الرطبة في محافظة الأنبار (غرب)، وسيطرت على المدخل الشمالي والجنوبي، واستطاعت قوة من جهاز مكافحة الإرهاب تحرير حي الانتصار، جنوبي المدينة، من تنظيم داعش، بحسب مسؤولين عسكريين عراقيين.

وقال قائد شرطة الأنبار، اللواء هادي رزيج كسار، قائد عمليات تحرير الرطبة: إن "القوات الأمنية ومقاتلي العشائر تمكنوا من تحرير الجسر الإستراتيجي، ورفعت العلم العراقي فوقه".

وأضاف: إن "القوات الأمنية تقدمت بعد تحرير الجسر (يربط مدينة الرطبة 310 كم غرب الرمادي بالطريق الدولي السريع شمالها)، نحو المدخل الشمالي لمدينة الرطبة، وحررته".

من جانب آخر قال نائب قائد العمليات الخاصة الثالثة التابعة لجهاز مكافحة الإرهاب، العميد عبد الأمير الخزرجي: إن "قواته حررت حي الانتصار، ورفعت العلم العراقي فوقه دون وجود أي مقاومة لتنظيم داعش"، لافتاً إلى أن "ما يعيق إكمال تحرير المناطق والأحياء في الرطبة هي العبوات الناسفة، والألغام المزروعة في كل مكان من المدينة"، وتابع: إن "قواته تواصل تقدمها لتحرير باقي الأحياء والمناطق بالرطبة".

وفي محافظة نينوى (شمال) دمر طيران التحالف الدولي مواقع مهمة للتنظيم في مدينة الموصل، مركز المحافظة، بحسب بيان لوزارة الدفاع، الثلاثاء.

وأضاف البيان: إن "الطيران دمر موقعاً قتالياً دفاعياً، ووحدة تكتيكية بالقرب من الفلوجة، كبرى مدن الأنبار (غرب)، ومستودعاً لوجستياً قرب قضاء الحويجة (جنوب غرب مدينة كركوك شمالي العراق)، إضافة إلى موقع قتالي دفاعي بالقرب من القيارة (جنوب الموصل)، وأسهمت هذه الضربات في عرقلة عمليات داعش المالية والنفطية والإرهابية".

واجتاح تنظيم الدولة شمال وغرب العراق صيف 2014، لكنه خسر الكثير من المناطق في الحملة العسكرية المضادة التي تشنها قوات الجيش العراقي، مسنودة بمليشيات الحشد الشعبي، والبيشمركة الكردية، بغطاء جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، حيث لا تزال مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، والفلوجة، في قبضة التنظيم.

مكة المكرمة