الكنيست "الإسرائيلي" يقرّر إجراء انتخابات جديدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gx54Bw

الموافقة تمت بـ74 عضواً مقابل رفض 45 عضواً

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-05-2019 الساعة 00:37

صوّت الكنيست "الإسرائيلي"، منتصف ليل الأربعاء – الخميس، على حل نفسه، وإعلانه إجراء انتخابات برلمانية جديدة منتصف سبتمبر المقبل.

وقالت وسائل إعلام في دولة الاحتلال "الإسرائيلي": إن "الكنيست يمر بمرحلة دراماتيكية وتاريخية، حيث انتهى التصويت بالقراءتين، الثانية والثالثة، على حل الكنيست، ودخول إسرائيل في انتخابات برلمانية جديدة".

وأكدت أنه في أعقاب فشل رئيس الوزراء رئيس حزب الليكود الحاكم، بنيامين نتنياهو، في تشكيل حكومة جديدة، فإن أعضاء "الكنيست" صوتوا على حل المجلس البرلماني، على أن تدخل "إسرائيل" في انتخابات مقبلة "للكنيست" رقم 22، في السابع عشر من سبتمبر المقبل.

وأوضحت أن التصويت بالقراءة الثانية لحل "الكنيست" تم بموافقة 74 عضواً مقابل رفض 45 عضواً، وفقاً لما ذكرته وكالة "سبوتنيك الروسية".

وكان وزير دفاع "الاحتلال الإسرائيلي" السابق، أفيغدور ليبرمان، قال إن دولة الاحتلال في طريقها لإجراء انتخابات جديدة.

وذكر ليبرمان أن دولته ستضطر لإجراء انتخابات برلمانية جديدة، بعد عدم اتفاقه (ليبرمان) مع رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، حول قانون التجنيد، ورفض ليبرمان اقتراحات نتنياهو الأخرى.

 والثلاثاء الماضي، صوت "الكنيست" بالقراءة الأولى على مشروع تقدم به حزب "الليكود" اليميني لحلّه، بعد عرقلة جهود تشكيل الحكومة.

ويلزم القانون الإسرائيلي الرئيس رؤبين ريفلين بتكليف شخصية أخرى بتشكيل حكومة حال فشل نتنياهو بتشكيلها، ما لم يتبنَّ "الكنيست" بأغلبية تزيد على 61 عضواً قانوناً بحل نفسه، وهو ما تم إقراره.

ويواجه نتنياهو صعوبات في التوفيق بين مطلب حزب "إسرائيل بيتنا" اليميني بزعامة أفيغدور ليبرمان، بتمرير قانون التجنيد الذي لا يستثني المتدينين اليهود من الخدمة الإلزامية بالجيش، وبين مطالب حزب "يهودوت هتوراه" اليميني الذي يصر على إعفائهم.

وتهدف خطوة حل "الكنيست" إلى إجراء انتخابات خلال 3 أشهر، حتى لا يكلف الرئيس ريفلين نائباً آخر، خاصة من معسكر اليسار، بتشكيل الحكومة.

يذكر أن آخر انتخابات إسرائيلية جرت في 9 أبريل الماضي، بفوز حزب نتنياهو الذي فشل في تشكيل الحكومة.

مكة المكرمة