الكويت تحدد هوية رفات 10 من المفقودين في العراق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B3Bk2X

المفقودون اعتقلوا أثناء الغزو العراقي للكويت عام 1990

Linkedin
whatsapp
الأحد، 11-07-2021 الساعة 16:14

كيف تم التعرف على هوية رفات المفقودين؟

بناءً على التحليل الجيني للبصمة الوراثية.

متى تم اعتقال المفقودين؟

أثناء الغزو العراقي على الكويت عام 1990.

أعلنت الكويت تحديد هوية 10 من رفات المفقودين أثناء الغزو العراقي للبلاد قبل 30 عاماً.

وأكد رئيس لجنة شؤون الأسرى والمفقودين بوزارة الخارجية الكويتية، ربيع العدساني، في بيان له اليوم الأحد، أنه تم تحديد مصير 10 شهداء بناءً على التحليل الجيني للبصمة الوراثية بعد جلب رفاتهم من العراق.

وقال العدساني: "الشهداء الـ10 هم خلف العنزي، وشافي السبيعي، وعبد المحسن القلاف، وعدنان الخلف، وعلي المفضي، وعماد البناي، ومحمد الصواغ، وناجي عبد الله، وناصر الرشيدي، وناصر العنزي".

وأضاف: "هؤلاء المفقودون اعتقلوا أثناء الغزو العراقي الغاشم على الكويت عام 1990".

وفي سبتمبر 2020، تسلمت السفارة الكويتية في بغداد من الحكومة العراقية رفات 21 مفقوداً، يُعتقد أنها لأسرى كويتيين خلال غزو 1990، ثم نُقلت إلى الكويت عبر طائرة خاصة.

وأشارت تقارير كويتية، قبل عدة أشهر، إلى أن "عدد الأسرى والمفقودين إبان الغزو العراقي لبلدهم قُدِّر بنحو 600 مفقود آنذاك، حيث توالت الاكتشافات لرفاتهم حتى وصل عدد من تم كشف هوياتهم إلى أكثر من 300".

ويعتبر ملف المفقودين الكويتيين والعراقيين من الملفات العالقة بين البلدين منذ الغزو العراقي سنة 1990، وقد استأنفت بغداد والكويت علاقاتهما عام 2003، في أعقاب إسقاط نظام صدام حسين على يد قوات دوليةٍ قادتها الولايات المتحدة، تبعتها زيارات رسمية بين البلدين.

مكة المكرمة