الكويت تدرس تقديم طلب تسليم متهمين دوليين باختلاس أموال

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YVkqE1

سيطالب بتجميد أرصدة وحسابات المتهمين البنكية في الخارج

Linkedin
whatsapp
الخميس، 14-01-2021 الساعة 10:49

ضمن أي لائحة من المتوقع وضع المتهمين؟

النشرة الحمراء للمجرمين.

كم يقدر حجم الأموال المختلسة من المكتب؟

5 ملايين دينار كويتي.

كشفت مصادر مطلعة أن السلطات الكويتية المختصة تدرس طلب تسليم متهمين مختلسي أموال يعملون في مكتب الكويت الصحي بلندن، وتعميم أسمائهم عبر الإنتربول. 

ونقلت صحيفة "القبس" المحلية، الأربعاء، عن المصادر قولها: إن من ضمن الأمور التي تجري دراستها عدم انتظار صدور حكم التمييز، بل المطالبة بتجميد أرصدة وحسابات المتهمين البنكية في الخارج، تمهيداً لاسترداد هذه الأموال، كما تم في قضايا أخرى مماثلة بالتهم ذاتها. 

وأشارت المصادر إلى أنه ستوضع أسماء المتهمين في حال طلبهم رسمياً، عبر النشرة الحمراء للمجرمين، وذلك حتى لا يتمكنوا من الانتقال إلى دول أخرى ويتم ضبطهم عبر المنافذ، موضحة أن هناك حالات كثيرة من الدول التي تعاونت مع الكويت في ضبط المختلسين وتسليمهم للكويت، بالرغم من أنهم أجانب. 

وختمت المصادر بالإشارة إلى أنه سيتم التعامل مع الحكم القضائي بجدية، وأن أحكام القضاء تعتبر عنوان الحقيقة، ولن يكون هناك تهاون في استرداد أموال الدولة من أي شخص تصدر إدانة بحقه.

وذكرت الصحيفة، الأربعاء، أن حكماً قضائياً مشدداً  صدر من محكمة الجنايات، وقضت فيه بالحبس المؤبد لـ 4 موظفين من الجنسية الأوروبية يعملون في مكتب الكويت الصحي بلندن.

وبحسب تقارير إعلامية سابقة "بلغت قيمة المبالغ المختلسة 5 ملايين دينار (16,500,000 دولار) منذ عام 2009، تورط فيها 4 محاسبين، بالتعاون مع 20 طبيباً".

ولا تعد اختلاسات المكتب الصحي في لندن الفضيحة الوحيدة في ما يتعلق بعمل المكاتب الصحية، حيث سبق أن أحيل موظفون بالمكتب الصحي في واشنطن للتحقيق والمحاكمة بتهمة "إهدار مال عام وتجاوزات مالية وإدارية وتزوير".

وشهد قطاع الصحة في الكويت، خلال السنوات الأخيرة، مخالفات مالية كبيرة، يتعلق أغلبها بنفقات علاج المواطنين في الخارج، وهدر الأموال العامة والتلاعب بمناقصات وعقود الإنشاء، إضافة إلى وجود العديد من المخالفات والملاحظات المالية والإدارية، وفقاً لتقارير رسمية.

مكة المكرمة