الكويت تدين اقتحام رئيس دولة الاحتلال للمسجد الإبراهيمي

بأشد العبارات..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RdqQ1p

هرتسوغ شارك المستوطنين اقتحامهم للمسجد الإبراهيمي

Linkedin
whatsapp
الخميس، 02-12-2021 الساعة 12:15

ماذا قالت الكويت عن دخول الرئيس الإسرائيلي للمسجد الإبراهيمي؟

اعتبرته استفزازاً للمشاعر ودانته بأشد العبارات.

ماذا قال سفير الكويت المفوض أمام الأمم المتحدة؟

أكد موقف بلاده الداعم والمحيي للحقوق الفلسطينية ونضال الفلسطينيين.

دانت دولة الكويت بأشد العبارات اقتحام رئيس دولة الاحتلال للحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، وجددت دعمها لحقوق الشعب الفلسطيني، وتحيتها لصموده في مواجهة الاحتلال.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الوزير المفوض في الوفد الكويتي الدائم لدى الأمم المتحدة طلال الفصام، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الأربعاء.

وأكد الفصام دعم الكويت للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وتحيتها له على صموده ونضاله.

وأضاف أن الاقتحامات المتكررة للحرم تشكل استفزازاً لمشاعر المسلمين، ومخالفة لقرارات الشرعية الدولية، وإمعاناً بمحاولة تهويد الحرم الإبراهيمي وتكريس السيطرة عليه.

وأكد الفصام في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال مناقشة القضية الفلسطينية موقف دولة الكويت المبدئي والثابت في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني لرفع المعاناة الواقعة عليه، ودعم خياراته لنيل كامل حقوقه المشروعة.

وكانت السعودية أيضاً قد دانت مشاركة الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، للمستوطنين في الاحتفال بما يسمى "عيد الأنوار" اليهودي داخل المسجد الإبراهيمي.

ويوم الأحد، أغلقت قوات الاحتلال المسجد في وجه المصلين والزوار خلال اقتحام "هرتسوغ"، كما منعت رفع أذان العصر والمغرب ودخول المواطنين للصلاة".

ويقع المسجد الإبراهيمي في البلدة القديمة من الخليل الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية، ويسكن فيها نحو 400 مستوطن يحرسهم نحو 1500 جندي إسرائيلي.

ويتهم الفلسطينيون "إسرائيل" بالعمل على السيطرة الكاملة على المسجد وتحويله لكنيس يهودي.

مكة المكرمة