الكويت تستعد لتنفيذ خطة أمنية لحماية موانئها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GwqvVW

يشوب العلاقات بين طهران من جهة وواشنطن ولندن من جهة أخرى توتر متزايد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-07-2019 الساعة 08:49

تستعد البحرية الكويتية ومؤسسة الموانئ لتنفيذ خطة أمنية، لحماية الموانئ الرئيسة بالبلد المنتِج للنفط، وسط تصاعد التوتر في الخليج بين إيران من جهة والولايات المتحدة وبريطانيا من جهة أخرى.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، مساء أمس السبت، عن الشيخ يوسف عبد الله الصباح، المدير العام لمؤسسة الموانئ، قوله: إنه "جرى التوقيع على بروتوكول تعاون بين الجانبين (البحرية والموانئ) في مرحلة مهمة تمر بها المنطقة أمنياً".

وأضح يوسف الصباح أن "المرحلة الحالية تستدعي تضافر الجهود، للحفاظ على أمن الموانئ البحرية، وضمان الاستعداد الكامل لأي طارئ محتمل".

ويشوب العلاقات بين طهران من جهة وواشنطن ولندن من جهة أخرى توتر متزايد؛ بعد احتجاز بريطانيا ناقلة إيرانية في منطقة جبل طارق الأسبوع الماضي، وإعلان لندن تدخُّل سفينة حربية بريطانية لإبعاد سفن إيرانية حاولت اعتراض طريق ناقلة مملوكة لبريطانيا لدى مرورها في مضيق هرمز.

ووقعت الأحداث الأخيرة بعد سلسلة من الهجمات على ناقلات نفط قرب مضيق هرمز وفي خليج عمان منذ مايو الماضي، حمَّلت واشنطن الحكومة الإيرانية المسؤولية عنها وهو ما نفته طهران، كما أرسلت واشنطن حاملة طائرات إلى المنطقة.

واقترب الخصمان من حافة مواجهة عسكرية مباشرةٍ الشهر الماضي، بعدما أسقطت طهران طائرة مسيَّرة أمريكية، كما أمر الرئيس دونالد ترامب بردٍّ انتقامي، لكنه ألغى ضربة جوية في اللحظة الأخيرة.

وزاد التوتر بشكل حاد منذ أن شددت الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية على إيران، وتحركت لوقف كل صادرات النفط الإيرانية، في إطار سياسة ممارسة "أقصى ضغط"، بهدف حمل طهران على وقف تصرفاتها، التي تقول واشنطن إنها تقوض الأمن الإقليمي.

مكة المكرمة