الكويت تنفي انسحاب أمريكا من أراضيها وتكشف الحقيقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yZKDmr

أكدت "كونا" تعرضها للاختراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 08-01-2020 الساعة 14:18

وقت التحديث:

الأربعاء، 08-01-2020 الساعة 15:07

أعلنت الحكومة الكويتية اختراق حساب الوكالة الرسمية للأنباء "كونا"، ونشر أخبار كاذبة عن انسحاب القوات الأمريكية من الكويت.

وقال رئيس مركز التواصل الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة، طارق المزرم: "تم اختراق حساب وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، وما ورد فيها من أنباء عن انسحاب القوات الأمريكية غير صحيح".

كما نفت وكالة "كونا"، عبر حسابها الرسمي، صحة ما تم تداوله حول نشرها تصريحاً لنائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع حول انسحاب القوات الأمريكية من الكويت، مؤكدة تعرض حسابها للاختراق.

وكان الخبر المكذوب ذكر أن وزير الدفاع الكويتي تلقى رسالة من الولايات المتحدة بسحب قواتها من الكويت خلال 3 أيام من معسكر عريفجان الكويتي، مشيراً إلى أن "قرار الانسحاب كان مفاجئاً، ونحن على تواصل مع وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)".

ا

ويأتي هذا الاختراق بعد ساعات من إعلان الحرس الثوري الإيراني، فجر اليوم، أنه نفذ هجوماً صاروخياً على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب العراق، وقاعدة أخرى في أربيل، والاثنتين تضمان قوات أمريكية.

وبعد الاستهداف، قال الحرس الثوري الإيراني إن أي إجراءات تتخذها الولايات المتحدة للرد على الهجمات التي شنتها طهران على أهداف أمريكية في العراق سيقابله رد جديد، حسب ما أورد التلفزيون الإيراني الرسمي.

كما دعا الولايات المتحدة لإخراج قواتها العسكرية من المنطقة؛ "تجنباً لسقوط عدد أكبر من القوات الأمريكية".

وتصاعد التوتر في الشرق الأوسط إثر اغتيال الولايات المتحدة لقاسم سليماني، والقيادي في مليشيات الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، يوم الجمعة الماضي.

وإثر هذا التوتر، رفعت الجهات العسكرية والأمنية في الكويت درجة الاستنفار؛ لمواكبة الأحداث الملتهبة بالمنطقة، بعد مقتل سليماني والمهندس، حيث شكلت وزارة الدفاع غرفة عمليات مشتركة مع وزارة الداخلية والحرس الوطني؛ لمتابعة التقارير الأمنية والعسكرية الواردة، خاصة في المناطق الشمالية.

مكة المكرمة