الكويت والعراق على أبواب مرحلة جديدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gX5d95

وفد عراقي يضم 15 شخصية رفيعة زار الكويت (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-05-2019 الساعة 16:51

قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله، الأحد، إن هناك توافقاً كويتياً عراقياً على حل العديد من القضايا العالقة، في إطار العلاقات المتميزة بين البلدين.

جاء ذلك ضمن تصريحات للجار الله، نقلتها وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عقب ساعات من افتتاح الاجتماع الوزاري السابع للجنة الكويتية العراقية المشتركة، بحضور وزير الخارجية العراقي محمد الحكيم.

وأوضح الوزير الكويتي أن 5 وثائق ستوقع بين ممثلي البلدين، لافتاً إلى أن الاجتماع يأتي في ظروف "دقيقة وحرجة تمر بها المنطقة، وعليه؛ فإنه من المهم والضروري مد جسور التواصل مع الأشقاء لتعزيز وتوثيق العلاقات بين البلدين".

وفي سياق متصل، التقى أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، اليوم، في قصره، وزير خارجية العراق، تزامناً مع الاتفاق على إعادة بناء منفذ "سفوان" الحدودي بينهما، وتوفير البنى التحتية من خلال تمويل كويتي.

وقالت هيئة المنافذ الحدودية العراقية، اليوم، إن بغداد والكويت وقعتا مذكرة التفاهم المرتقب بين الطرفين، والتي ستوضح تحديد التزامات كل جانب بعمل المنفذ البري الوحيد بين البلدين.

والسبت، غادر وفد عراقي يضم 15 مسؤولاً إلى الكويت، برئاسة وزير الخارجية محمد علي الحكيم، حيث يترأس اجتماع اللجنة الوزارية العراقية الكويتية المشتركة، وفق بيان للخارجية العراقية.

واستأنفت بغداد والكويت علاقاتهما في 2003 عقب إسقاط نظام الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، على يد قوات دولية قادتها الولايات المتحدة.

وغزا النظام العراقي السابق، دولة الكويت في 1991، واعتبرها المحافظة الـ19 لبلاده، فيما تدخل التحالف الدولي بقيادة واشنطن بعد أشهر، وأنهى عملية احتلال الكويت بمعركة عاصفة الصحراء.

مكة المكرمة