المغرب تطلق أضخم مناورة عسكرية قرب الحدود الجزائرية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gzzAr4

المناورات بعد أيام قليلة من مناورات عسكرية ضخمة نفذتها جيوش المغرب والولايات المتحدة وبريطانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-04-2019 الساعة 18:59

يطلق المغرب، يوم الاثنين 8 أبريل الجاري، أضخم مناورة عسكرية بالقرب من الحدود الجزائرية، تشارك فيها وحدات برية وجوية مختلفة.

وكشف موقع منتدى القوات المسلحة الملكية (Far Maroc) أن القوات المسلحة الملكية ستنظم، ابتداء من يوم الاثنين، مناورات عسكرية هي الأضخم في تاريخ الجيش الملكي تحمل اسم "جبل صاغرو" بمشاركة وحدات برية وجوية مختلفة، بمقاطعة جبل صاغرو بين تاغونيت وفوم زكيد، بالقرب من الحدود الجزائرية، بحسب ما ذكر موقع  "هسبريس" المغربي اليوم الأحد.

وأوضح المنتدى، على شبكة الإنترنت، أن المنطقة المختارة لتنظيم هذه المناورات العسكرية هي ذات رمزية كبيرة تعود إلى حرب الرمال بين المغرب والجزائر في أكتوبر 1963.

وتأتي هذه المناورات العسكرية بعد أيام قليلة من مناورات عسكرية ضخمة نفذتها جيوش المغرب والولايات المتحدة وبريطانيا بمنطقة تيفنيت، في ضواحي مدينة أغادير، ضمن برنامج "الأسد الأفريقي" لسنة 2019، إذ تدربت القوات على عمليات التدخل السريع في مشهد تمثيلي ضد متطرفين يستهدفون مناطق حيوية من المغرب.

وخلال الفترة الماضية، رفع الجيش المغربي من قدراته الحربية بتوقيع أضخم صفقة عسكرية في تاريخ القوات المسلحة الملكية مع الولايات المتحدة، وبموجبها يعزز الأسطول الحربي قواته بـ25 طائرة حربية من طراز (إف-16)، وتطوير 23 طائرة مغربية تنتمي إلى الطراز نفسه لترتقي إلى المقاتلة متعددة المهام (F-16 V).

مكة المكرمة