النائبة الأمريكية إلهان عمر تهاجم السعودية والإمارات..ماذا قالت؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gAwdEp

وبخ ترامب "عمر" بعد أن انتقدت أعضاء في الكونغرس موالين لإسرائيل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 14-06-2019 الساعة 13:00

اتهمت عضوة لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، إلهان عمر، السعودية والإمارات بالعمل منذ سنوات طويلة على دحر الحركات الديمقراطية في الكثير من البلدان.

ونقلت قناة "الجزيرة" عن إلهان قولها: إن "الأمر المثير هنا هو اللاعبون الإقليميون في النزاع السوداني، كالسعودية والإمارات.. للسعوديين والإماراتيين تاريخ طويل يعود إلى 24 عاماً على الأقل في دحرهم الحركات الديمقراطية في المنطقة".

وقالت إن البلدين "كانت لهما يد في قمع الشعوب الساعية للحرية والداعية للاعتماد والحكم الذاتيين، ويبدو أننا ندعم مصالحهما في المنطقة".

كما وصفت إلهان تحالف الولايات المتحدة مع السعودية والإمارات بـ"غير الأخلاقي"، وقالت إنه تحالف عبثي ولا يتناسب مع القيم الأمريكية، على حد قولها.

وأضافت النائبة الأمريكية المسلمة: "عندما نفكر في مصلحة أمننا القومي فإن ائتماننا السعودية والإمارات على هذه المصالح كمن يعتمد على لص في حراسة متجره، إن جني الأرباح وطبيعة المصالح بين حكومة (الرئيس دونالد) ترامب والسعودية والإمارات واحدة من القضايا التي آمل أن نطلع على تفاصيلها بشكل كامل".

كما تساءلت إلهان عن كيفية اتخاذ بلادها قرار بيع أسلحة للسعودية، في الوقت الذي تعرف واشنطن "أن الرياض كانت ضالعة في واحدة من أبشع الأزمات الإنسانية، وهي اليمن"، إضافة إلى تدخلاتها في السودان وليبيا.

وبرزت  إلهان عمر بشكل كبير في السياسة الأمريكية، بعد انتقاداتها، في تصريحات سابقةٍ، الدعم الأمريكي لإسرائيل، وتحدثها عن وقوف مؤسسات ضغط "لوبيات" وراء هذا الدعم.

وتعرضت لوابل من الانتقادات التي تتهمها بمعاداة السامية، وذلك من مختلف الأطياف السياسية، ومن ضمنهم زملاؤها الديمقراطيون، الذين قالوا إن هذا التعليق يُلمح إلى مقولة قديمة تفيد بأن اليهود يستخدمون أموالهم سراً للتأثير في الأجندة العالمية، ودعوها إلى الاعتذار.

وسبق أن وبخ ترامب "عمر" بعد أن انتقدت أعضاء في الكونغرس موالين لإسرائيل، مطالبة بمحاسبتهم لأنهم يعملون لدولة أجنبية.

وصلت الانتقادات لدرجة مطالبة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وسياسيين آخرين، لعُمر بالاستقالة.

 وإلهان عضوة في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، وانتخبت في نوفمبر لتصبح واحدة من امرأتين مسلمتين فازتا بمقعدين في الكونغرس.

مكة المكرمة