انتحاريان يفجران نفسيهما وسط تونس بعد مداهمة واشتباكات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lo29MG

عقب تبادل إطلاق النار فجر الانتحاريان نفسيهما

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 03-01-2019 الساعة 11:57

أعلنت الداخلية التونسية مقتل مسلحين اثنين بمدينة جلمة في ولاية سيدي بوزيد (وسط) خلال عملية لتبادل إطلاق النار.

وقال بيان لوزارة الداخلية: "فجر اليوم الخميس تمكنت الأجهزة الأمنية من تحديد مكان تواجد عناصر إرهابيّة (لم يحدد عددها) بمنزل بالحي الشمالي بمدينة جلمة في ولاية سيدي بوزيد".

وأضاف البيان أنه "بمداهمة (العناصر الإرهابية) تمّ تبادل كثيف لإطلاق النار قام إثرها عنصران إرهابيان بتفجير نفسيهما بواسطة أحزمة ناسفة، ولا تزال العمليّة متواصلة".

وأمس الاربعاء قال رئيس اللجنة، مختار بن نصر، لوكالة "الأناضول": إن "اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب قررت تجميد أرصدة وموارد اقتصادية تعود لتنظيم جند الخلافة تونس التابع لتنظيم داعش الإرهابي، إضافة لـ40 شخصاً في تهم تتعلق بالإرهاب".

 

وفي 19 ديسمبر كشفت الداخلية التونسية عن وجود تنظيم "إرهابي" يتكون من 8 عناصر في سيدي بوزيد، ويحمل اسم "كتيبة الجهاد والتوحيد"، قالت إنه بايع أحد التنظيمات الإرهابية خارج البلاد.

وتمكنت الشرطة، بحسب بيان للداخلية، من إيقاف جميع عناصر التنظيم وعددهم 8، وإحباط مخططاته "الإرهابية"، التي كان من بينها استهداف دوريات ومقار أمنية بالمنطقة، وفق المصدر نفسه.

وفي 6 ديسمبر الماضي، أعلنت الشرطة في سيدي بوزيد مداهمة مستودع لتصنيع المتفجّرات في منطقة "لسودة".

وشهدت تونس، منذ مايو 2011، عدة هجمات إرهابية تصاعدت بعد 2013، وراح ضحيتها عشرات الأمنيين والعسكريين والسياح.

مكة المكرمة