انتهاك سعودي إماراتي جديد ضد اليمنيين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6J1eMw

يتحكم التحالف في المجال الجوي باليمن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-05-2019 الساعة 15:08

قال وزير النقل اليمني صالح الجبواني إن التحالف السعودي الإماراتي رفض التصريح لطائرات الخطوط الجوية اليمنية بتسيير رحلات إضافية لنقل مواطنين يمنيين من الهند إلى بلادهم.

واستنكر الوزير اليمني، في تغريدة على "تويتر"، هذه الخطوة التي اتخذها التحالف السعودي الإماراتي الذي يتحكم في المجال الجوي اليمني.

وفي العامين الماضيين، أرسلت الحكومة اليمنية جرحى من قواتها إلى الهند عبر سلطنة عمان وغيرها، وضمت بعض الدفعات ما يصل إلى 150 جريحاً.

وتعبّر تصريحات وزير النقل اليمني عن استياء متزايد في أوساط الحكومة اليمنية من سلوك التحالف السعودي الإماراتي، وسعيه إلى تقويض السُّلطة الشرعية.

وكان وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري قال أمس، إن الاتفاق بين الشرعية والتحالف كان على تحرير اليمن وليس إدارته، وصرح قبل ذلك بأن العلاقة بين الطرفين تحتاج تصويباً.

وقال الميسري العام الماضي، إن مدينة عدن -العاصمة المؤقتة- محتلة، وإنه ومسؤولين آخرين يدخلونها بإذن الإمارات.

وبالتوازي مع التصريحات المنتقِدة الصادرة عن بعض أعضاء الحكومة اليمنية، تتعدد مظاهر الاحتجاج على ممارسات التحالف، وهو ما عبَّرت عنه المظاهرات التي خرجت سابقاً في مدن، بينها عدن وتعز والغيضة بمحافظة المهرة.

على صعيد آخر، ناشدت أمهات المختطَفين والمخفيين قسراً بمدينة عدن الرئيسَ اليمني عبد ربه منصور هادي، المساعدة في الإفراج عن جميع المخفيِّين قسراً والمعتقلين تعسفياً، بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم.

وعبَّرت الأمهات، خلال وقفة دعت إليها رابطة الأمهات أمام مبنى النيابة العامة في عدن، عن استيائهن من انقطاع التواصل عن ذويهن المخفيين قسراً، وغياب أي أخبار تتعلق بمصيرهم.

وتقود السعودية تحالفاً عسكرياً بمشاركة الإمارات في اليمن، منذ مارس 2015، ضد مليشيا الحوثي المتهمة بتلقي دعم من إيران.

وهذا التحالف متهم بشن غارات على مدنيين يمنيين، خلال سنوات الحرب الأربع، أدت إلى مقتل وإصابة وتشريد الملايين.

وتطالب منظمات حقوقية أمريكا ودولاً أخرى بوقف تصدير الأسلحة إلى الدول المشاركة في تحالف السعودية والإمارات؛ نظراً إلى استخدامها في قتل أبرياء.

مكة المكرمة