باكستان تستدعي سفيرها في الهند وسط توتر العلاقات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GA5Y8q

شهدت العلاقات بين البلدين تدهوراً كبيراً بعد الانفجار الذي استهدف ضباط شرطة هنوداً في "كشمير"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-02-2019 الساعة 13:03

أعلنت الخارجية الباكستانية استدعاء سفيرها في الهند للتشاور؛ بعد توتر في العلاقات بين الدولتين الجارتين المسلّحتين نووياً. 

وقال المتحدث باسم الخارجية محمد فيصل، في تدوينة على "تويتر"، إن السفير الباكستاني غادر العاصمة الهندية نيودلهي، صباح اليوم الاثنين؛ لـ"التشاور". 

وتوترت العلاقات بين البلدين عقب اتهام نيودلهي لإسلام آباد بالمسؤولية عن تفجير أودى بحياة 44 عنصراً من قوات الأمن الهندية، خلال الأسبوع الماضي، في إقليم كشمير المضطرب (المتنازع عليه بين الهند وباكستان). 

وكانت نيودلهي قد بادرت إلى سحب سفيرها في إسلام آباد، الأسبوع الماضي، لكن باكستان نفت أي صلة لها بالهجوم على قافلة قوات شرطة الاحتياط. 

وكانت صحيفة "الفايننشال تايمز" البريطانية قالت، اليوم الاثنين، إن قوات الأمن الهندية تدرس خيارات الرد العسكري على التفجير الانتحاري. 

وسلّطت الصحيفة، في تقرير بثّته على موقعها الإلكتروني، الضوء على سلسلة من الخطب العامة لرئيس الوزراء الهندي، نارندرا مودي، أثناء افتتاح مشروع أشغال عامة جديد قبل الانتخابات البرلمانية المقبلة، حيث أعرب عن غضبه من هجوم الأسبوع الماضي، وتعهّد "بالانتقام"، قائلاً: "جيش الهند قد أعطى حرية في اتخاذ قرار بشأن الرد المناسب".

مكة المكرمة