بحضور رفيع.. قطر تتسلم سفينة "الدوحة" الحربية من تركيا

إحدى كبرى سفن التدريب العسكرية بالعالم..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1kZxM1

تسليم السفينة جاء ضمن الصفقات العسكرية بين الدوحة وأنقرة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 08-10-2020 الساعة 15:47
- كم يبلغ طول السفينة "الدوحة"؟

189 متراً.

- ما أبرز مميزات السفينة الجديدة؟

يمكنها المشاركة في الدوريات وعملية الإسناد البحري.

تسلمت قطر، اليوم الخميس، السفينة الحربية "الدوحة" التي صنعت في تركيا، والتي صنعتها شركة "شيب يارد" التركية، في خطوة تدخل ضمن الصفقات العسكرية بين الدوحة وأنقرة واتفاقية الدفاع المشترك بين البلدين.

وعرضت قناة "الجزيرة" الإخبارية مقطعاً مصوراً أظهر مراسم تسليم السفينة الحربية التي أطلق عليها اسم "الدوحة" في حوض بناء السفن بمدينة إسطنبول.

جاء ذلك بمشاركة نائب رئيس مجلس الوزراء القطري ووزير الدولة لشؤون الدفاع خالد العطية، ونظيره التركي خلوصي آكار.

بدورها قالت وزارة الدفاع القطرية في بيان: إن السفينة  "تعتبر من أكبر سفن التدريب في العالم، كما تشكل رافداً مهماً للقوات البحرية القطرية في مجال التدريب، وعلى وجه الخصوص أكاديمية محمد بن غانم الغانم البحرية ومنتسبيها".

والسفينة "الدوحة" مخصصة لأغراض التدريب والتعليم، ويمكنها المشاركة في الدوريات وعملية الإسناد البحري، وهي واحدة من سفينتين تم توقيع صفقتهما عام 2018.

ويبلغ طول السفينة "الدوحة" 189 متراً، إلا أن تركيا وقطر لم تفصحا عن التقنيات ومواصفات التسليح التي تتمتع بها السفينة، ومن المتوقع تسليم السفينة الثانية حسب الاتفاقية خلال عام 2021.

وكانت القوات البحرية القطرية قد طلبت من شركة بناء السفن التركية "Anadolu Shipyard" سفينتين لتدريب الضباط، على هامش معرض ومؤتمر الدوحة للدفاع البحري "ديمدكس 2018"، والذي عُقد في العاصمة القطرية الدوحة في الفترة من 12 إلى 14 مارس من العام 2018.

ووفقاً للشركة التركية فإن السفينتين تحتويان على مهبط لطائرات الهليكوبتر متوسطة الحجم. ومن المقرر أيضاً أن تكون السفن قادرة على القيام بواجبات الدوريات البحرية، وأكدت أنها ستتمكن من تسليم السفينتين في غضون 36 شهراً.

يشار إلى أن قطر سعت لتعزيز أمنها منذ الإجراءات العقابية التي فرضتها السعودية والإمارات والبحرين ومصر عليها إبان اندلاع الأزمة الخليجية، في 5 يونيو 2017، ووصفتها الدوحة بأنها "حصار جائر".

وفي إطار ذلك عقدت قطر اتفاقية دفاع مشترك مع تركيا وأرسلت أنقرة قوات تركية للدوحة استناداً لهذه الاتفاقية.

وتهدف الاتفاقية العسكرية بين قطر وتركيا إلى تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، صدق عليها البرلمان التركي في السابع من يونيو 2017، فيما صدق عليها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في التاسع من الشهر ذاته.

مكة المكرمة