بعد غضب سعودي.. مجلس الأمن يدين هجمات الحوثي

ويدعو لوقف التصعيد
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwyAYp

المجلس دان الهجمات الحوثية العابرة للحدود

Linkedin
whatsapp
الخميس، 21-10-2021 الساعة 09:00

ماذا قال مجلس الأمن في بيانه؟

  • أدان هجمات الحوثيين على المملكة
  • دعا حكومة اليمن الشرعية لتسهيل وصول المساعدات والوقود إلى الحديدة
  • دعا إلى التعاون مع المبعوث الأممي الجديد بحسن نية
  • دعا إلى وقف التصعيد في مأرب
  • قال إن الهجمات المتزايدة على السفن المدنية والتجارية تمثل خطراً على الامن البحري في المنطقة

ماذا قالت السعودية في كلمتها أمام مجلس الأمن؟

أعربت عن أسفها وغضبها من أن مجلس الأمن قد وقف ‏حتى تاريخ اليوم عاجزاً، ولم يتمكن من إصدار بيان يدين فيه هجمات ‏الحوثيين.

دعا مجلس الأمن الدولي إلى وقف التصعيد بين الأطراف المتحاربة في اليمن، مؤكداً إدانته للهجمات التي يشنها الحوثيون على السعودية.

وقال المجلس في جلسة، أمس الأربعاء، إنّ تزايد الهجمات على السفن المدنية والتجارية يشكل خطراً كبيراً على الأمن البحري في خليج عدن والبحر الأحمر

وأعرب المجلس، في بيان، عن دعمه الثابت للمبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانز غروندبرغ، مؤكداً توقعاته بأن يلتقي الطرفان تحت رعاية الأمم المتحدة، بحسن نية ودون شروط مسبقة.

وشدد البيان على ضرورة وقف التصعيد من قِبل جميع الأطراف، وضمن ذلك تصعيد الحوثيين في مأرب، داعياً الحكومة اليمنية إلى تسهيل دخول سفن الوقود والمساعدات الإنسانية بشكل منتظم ودو تأخير، إلى ميناء الحديدة.

وكانت السعودية قد أعربت عن أسفها وغضبها من أن مجلس الأمن قد وقف ‏حتى تاريخ اليوم عاجزاً، ولم يتمكن من إصدار بيان يدين فيه هجمات ‏الحوثيين على المملكة.

وأدان السفير السعودي لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، تلك الهجمات، داعياً مجلس الأمن إلى اتخاذ خطوات حازمة لردع الحوثيين.

وأكد المعلمي حق بلاده في اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية أمن ‏واستقرار أراضيها، وفقاً لالتزاماتها بالقانون ‏الدولي.‏

وأضاف أن المملكة تدعم جهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، للوصول إلى ‏وقف شامل لإطلاق النار والبدء بعملية سياسية شاملة.

ومنذ مطلع فبراير الماضي، صعَّدت مليشيا الحوثي عملياتها ضد السعودية، بالتزامن مع ضغوط من الأمم المتحدة وواشنطن والاتحاد الأوروبي لوقف الحرب المتواصلة منذ أكثر من 7 سنوات.

وتقول مليشيا الحوثي إن التصعيد المكثف بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة على السعودية يأتي رداً على دعم طيران التحالف بقيادة المملكة، للقوات الحكومية باليمن.

مكة المكرمة