بعد قطر.. الكويت تلغي فعاليات فنية تضامناً مع حلب

مظاهرة في الكويت ضد المجازر التي ترتكب في حلب

مظاهرة في الكويت ضد المجازر التي ترتكب في حلب

Linkedin
whatsapp
الخميس، 15-12-2016 الساعة 23:33


أعلنت دولة الكويت إلغاء فعاليات غنائية كان من المقرر أن تقام خلال شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري؛ وذلك تضامناً مع أهالي حلب، الذين يعانون من جرائم متواصلة من قبل نظام الأسد.

وجاء في بيان صادر عن الديوان الأميري، نشرته وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، مساء الخميس: إنه تقرر "إلغاء كافة الفعاليات الموسيقية المزمع إقامتها في حديقة الشهيد خلال شهر ديسمبر (كانون الأول) الجاري؛ تضامناً مع أهالي حلب".

يأتي ذلك بعد يوم من قرار دولة قطر إلغاء جميع مظاهر احتفالها باليوم الوطني؛ تضامناً مع مأساة مدينة حلب، التي تتعرّض للإبادة على يد النظام السوري والروسي.

وقال بيان أميري بثته وكالة الأنباء القطرية الرسمية؛ إنه "تضامناً مع أهلنا في مدينة حلب الذين يتعرضون لأشد أنواع القمع والتنكيل والتشريد والإبادة، فقد وجه حضرة صاحب السمو، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، بإلغاء كافة مظاهر الاحتفال بذكرى اليوم الوطني للدولة، الذي يصادف يوم 18 ديسمبر (كانون الأول) 2016".

يشار بهذا الصدد إلى أن وزارة الداخلية الكويتية كانت قد وافقت على اعتصام نظمه آلاف المواطنين أمام السفارة الروسية في الكويت، الأربعاء، ورفعوا خلاله الأحذية في وجه السفارة؛ احتجاجاً على مجازر طائرات روسيا بحق المدنيين السوريين، ورفضها فك الحصار عن السكان.

مكة المكرمة