بعد لقاء بلينكن.. مباحثات بين وزيري خارجية السعودية وقطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ndJj7a

وزيرا خارجية السعودية وقطر

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 24-09-2021 الساعة 22:46
- ما سبب اللقاء؟

على هامش أعمال الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

- ما الذي يكشف عنه اللقاء؟

تطور إيجابي كبير في العلاقات بين الرياض والدوحة بعد الأزمة الخليجية.

التقى وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، بنظيره القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجمعة، وفق ما أوردت وزارة الخارجية السعودية.

ولم تكشف الوزارة السعوية عن مزيد من المعلومات حول اللقاء الذي جاء على هامش أعمال الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

بدورها لم تتحدث وزارة الخارجية القطرية عن اللقاء وتفاصيله والمواضيع التي جرى التباحث حولها حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

وأمس، شارك الوزيران في الاجتماع الذي ضم وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، ووزراء دول مجلس التعاون الخليجي، حيث ناقش الطرفان "الأوضاع في أفغانستان واليمن وإيران والعراق"، إضافة إلى "التعاون بين الولايات المتحدة ودول الخليج، والقضايا الإسرائيلية - الفلسطينية".

وعادت العلاقات القطرية السعودية إلى مسارها الصحيح منذ اتفاق المصالحة الذي وقعته قطر مع جيرانها الخليجيين، مطلع العام الجاري، حيث ساهم بالفعل في تخفيف الخلافات، وصولاً إلى إعادة العلاقات بشكل متسارع.

ومنذ إعلان المصالحة الخليجية، يتبادل مسؤولو البلدين التصريحات الإيجابية بشكل مستمر، إضافة إلى الوصول للخطوة الأهم بتبادل السفراء ومناقشة معظم الملفات العالقة بين الجانبين.

وتبادل البلدان الزيارات الرفيعة منذ أن حطت طائرة الديوان الأميري القطري في العلا السعودية، في يناير 2021، حين أعلنت دول الخليج التوصل لمصالحة أنهت الأزمة الخليجية التي استمرت أكثر من 3 سنوات ونصف، بعد يوم على إعادة السعودية فتح الأجواء والحدود مع قطر، تلاها استئناف كامل للعلاقات الدبلوماسية.

مكة المكرمة