بن سلمان: تركيا ضمن "مثلث الشر".. والسعودية توضح

مؤخراً منعت قنوات سعودية عرض المسلسلات التركية

مؤخراً منعت قنوات سعودية عرض المسلسلات التركية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 08-03-2018 الساعة 08:41


وصف ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، تركيا بأنها جزء من "مثلث الشر" في المنطقة إلى جانب إيران والجماعات الإسلامية المتشددة، وهو ما نفته السفارة السعودية في أنقرة.

ونقلت قناة "أون تي في" المصرية عن بن سلمان قوله في أثناء زيارته إلى القاهرة ولقائه مجموعة من الإعلاميين مساء الثلاثاء الماضي، اتهامه لتركيا بمحاولة إحياء الخلافة الإسلامية، التي سقطت قبل نحو قرن من الزمان عندما انهارت الإمبراطورية العثمانية.

كما نقلت صحيفة "الشروق" المصرية عن ولي العهد السعودي قوله: "مثلث الشر الراهن يتمثل في إيران وتركيا والجماعات الدينية المتشددة".

لكن في المقابل، نفت سفارة المملكة العربية السعودية لدى تركيا، أمس الأربعاء، تصريح الأمير محمد بن سلمان، مبيّنةً في بيان لها، أن قصده عن "قوى الشر في المنطقة" هم "الجماعات الإرهابية".

اقرأ أيضاً:

حقوق الإنسان وحرب اليمن على مائدة ماي وبن سلمان

وقال المتحدث الإعلامي باسم السفارة السعودية لدى تركيا، في بيان منشور على موقع السفارة الرسمي: "إشارة إلى التقارير الصحفية التي ذكرت أن سمو ولي العهد قد ذكر، في لقاء له مع بعض الإعلاميين بالقاهرة، أن هناك قوى للشر في المنطقة، وكان من ضمنها ما نقله بعضهم بأن سموه قال إنها تركيا، فإننا نوضح أن المقصود بكلام سمو ولي العهد، هو ما يسمى جماعة الإخوان المسلمين والجماعات الراديكالية".

ومؤخراً، منعت قنوات سعودية، وعلى رأسها شبكة "MBC"، عرض المسلسلات التركية، في خطوة وُصفت بـ"السياسية"، وتعكس بداية لسلسلة من الإجراءات السعودية ضد تركيا، ما يؤشر إلى ظهور الخلاف المخفي بينهما إلى العلن.

مكة المكرمة