بوريل يلتقي أمير قطر ويؤكد افتتاح بعثة أوروبية بالدوحة قريباً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aDMWpp

أمير قطر خلال استقباله بوريل بالديوان الأميري

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-09-2021 الساعة 14:20
- ماذا قال جوزيب بوريل عن العلاقة مع قطر؟
  • إنها شراكة استراتيجية، وإن الاتحاد يطمح إلى تطويرها مستقبلاً.
  • أكد أن الاتحاد سيفتتح بعثة له في الدوحة خلال العام الجاري.
- ماذا قال بوريل عن دور قطر بالملف الأفغاني؟

إنها تسهّل عمليات الإجلاء وأيضاً تسهّل الحوار مع حركة طالبان.

استقبل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الخميس، مسؤول الشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الذي قال إن الاتحاد سيفتتح مقر بعثته في الدوحة خلال العام الجاري.

وخلال اللقاء، ناقش أمير قطر مع بوريل مستجدات الوضع الأفغاني وآخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، حيث أعرب المسؤول الأوروبي عن الجهود التي تبذلها الدوحة لإقرار السلام في أفغانستان.

كما التقى بوريل، وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وبحث معه تطورات الوضع الأفغاني والجهود التي تبذلها الدوحة لإحلال السلام وتحقيق مصالحة وطنية.

وبعد اللقاء، قال مسؤول الاتحاد الأوروبي في مؤتمر صحفي مشترك، إن الاتحاد سيفتتح مقر بعثته في الدوحة خلال العام الجاري، وأكد أن الاتحاد يعمل مع الدوحة على عديد من القضايا وأن هناك إمكانية لمزيد من التعاون على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وأوضح بوريل في مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم الخميس، مع وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن قطر دولة صديقة، وأنها تؤدي دوراً استراتيجياً في التعامل مع الوضع الجديد بأفغانستان وفي تسهيل التواصل مع كابل.

وأضاف بوريل، الذي يزور الدوحة حالياً: إن قطر "ستلعب دوراً مهماً في إيصال الرسائل إلى حركة طالبان بخصوص توقعات المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي"، مؤكداً أن الاتحاد يطمح إلى مزيد من الشراكة والتعاون معها.

وأكد أن الاتحاد الأوروبي ممتنٌّ للحكومة القطرية على الدور الذي قامت به في أفغانستان وفي مواجهة جائحة كورونا أيضاً.

وقال بوريل: إن الاتحاد "سيواصل العمل مع الدوحة لاستئناف المفاوضات في فيينا بشأن الاتفاق النووي الإيراني".

وأعرب المسؤول الأوروبي عن أمل الاتحاد في أن ينجح القطريون في تجربة انتخابات مجلس الشورى التي ستجرى في أكتوبر المقبل.

بدوره، قال وزير الخارجية القطري إن المسؤولين في الدوحة أجروا نقاشات مطولة وإيجابية مع مسؤول الاتحاد الأوروبي بشأن الملف الأفغاني.

وأكد الوزير القطري التزام بلاده بدعم الدول الحليفة في عمليات الإجلاء وتسهيل الحوار مع الحكومة الأفغانية المؤقتة، مجدِّداً دعوته للمجتمع الدولي بعدم عزل أفغانستان.

كما حثّ الوزير القطري الحكومة الأفغانية المؤقتة على المحافظة على المكتسبات التي حققها الأفغان، وحثّ الأفغان على الانخراط في الحوار المتعلق بالمصالحة الوطنية.

وتواصل قطر وساطتها الرامية إلى تحقيق مصالحة وطنية أفغانية وإيجاد إجماع دولي بشأن أفغانستان التي شهدت تغيرات جذرية منذ سيطرة "طالبان" على البلاد منتصف أغسطس الماضي.

مكة المكرمة