بومبيو يتوعد الأسد بعد ثبوت استخدامه "الكيماوي" في إدلب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gXM14Z

بومبيو: إدارة ترامب لن تسمح لهذه الهجمات بأن تمرّ بدون رد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 26-09-2019 الساعة 21:44

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة خلصت إلى أن نظام بشار الأسد استخدم غاز الكلور كسلاح كيماوي في هجوم نفذه على إدلب، في مايو الماضي.

وأضاف بومبيو في مؤتمر صحفي له: "إن نظام الأسد مسؤول عن فظائع مروعة بعضها يصل إلى درجة جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. اليوم أعلن أن الولايات المتحدة خلصت إلى أن نظام الأسد استخدم غاز الكلور كسلاح كيماوي، في 19 مايو الماضي".

كما أكد أن "إدارة الرئيس ترامب لن تسمح لهذه الهجمات بأن تمرّ بدون رد، ولن تتسامح مع الذين اختاروا التستّر على هذه الفظاعات"، مشيراً إلى أن واشنطن ستواصل الضغط على نظام الأسد الذي وصفه بـ"الخبيث"، وذلك "لإنهاء العنف ضد المدنيين السوريين والمشاركة في العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة".

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أنها تشتبه في وقوع هجوم بأسلحة كيماوية في إدلب، كما قال محققون دوليون إن نظام الأسد المدعوم من روسيا استخدم مراراً الأسلحة الكيماوية ضد أهداف مدنية.

وقصفت إدارة ترامب نظام الأسد مرتين، بعد أن أكدت استخدامه أسلحة كيماوية، في أبريل 2017 و2018.

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضربات جوية، في أبريل 2018، على ما وصفته بثلاثة أهداف كيماوية سورية رداً على هجوم بالغاز أسفر عن مقتل عشرات في إحدى ضواحي دمشق.

وشن الأسد هجوماً، في نهاية أبريل هذا العام، على إدلب وأجزاء من محافظات مجاورة، قائلاً إن مقاتلي المعارضة "خرقوا هدنة".

مكة المكرمة