بومبيو يدعو إيران للتفاوض قبل توجهه لدولتين أشعلتا الخلاف

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GmoK5e

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 23-06-2019 الساعة 22:33

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الأحد، أنه سيسافر إلى السعودية والإمارات لإجراء محادثات، مكرراً عرضه إجراء مفاوضات مع إيران "دون شروط مسبقة" لتهدئة التوتر الحالي.

وقال بومبيو للصحفيين قبل أن يستقل طائرته: "نحن مستعدون للتفاوض دون شروط مسبقة. إنهم (الإيرانيون) يعرفون بدقة أين يمكن أن يجدونا".

وتابع: "أنا واثق أنهم في الوقت الحالي مستعدون للتواصل معنا، سنكون قادرين على بدء هذه المفاوضات".

أما بخصوص زيارته للبلدين الخليجيين فقال: "سأتوجه إلى السعودية والإمارات اليوم للتأكيد أننا في تحالف استراتيجي".

وأسهمت التصريحات السعودية والإماراتية في إشعال التوتر مؤخراً بين أمريكا وإيران، من جراء تخلي طهران عن بعض التزاماتها في البرنامج النووي (المبرم في 2015) إثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لها باستهداف منشآت نفطية عبر جماعة الحوثي اليمنية.

والخميس الماضي، قالت القوات الجوية التابعة للحرس الثوري، في بيان، إنها أسقطت طائرة مسيرة من طراز "غلوبال هوك"، تابعة للقوات الجوية الأمريكية، تحلق فوق ساحل مدينة كوه مبارك، بولاية هرمزغان، المطلة على خليج عمان، بعد إنذارها عدة مرات.

غير أن الجيش الأمريكي نفى ما أعلنته طهران، وقال إنّ الطائرة التي أسقطت بصاروخ إيراني "كانت تحلق في الأجواء الدولية فوق مضيق هرمز، وإنه لا وجود لأي طائرات مسيرة أمريكية تعمل في المجال الجوي الإيراني.

وعقب ذلك، قالت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) إن إسقاط إيران طائرة مسيرة تابعة لها فوق مضيق هرمز "عمل استفزازي غير مبرر على أحد أجهزة المراقبة الأمريكية في المجال الجوي الدولي"، حسب قناة "فوكس نيوز" الأمريكية.

وتزايد التوتر مؤخراً بعدما أعلن البنتاغون إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لنكولن"، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخباراتية حول استعدادات محتملة من قبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية.

مكة المكرمة