بيونغ يانغ: إطلاق الصواريخ تدريب على ضرب القواعد الأمريكية

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أشرف على إطلاق الصواريخ

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أشرف على إطلاق الصواريخ

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 07-03-2017 الساعة 16:49


أعلنت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، الثلاثاء، أن عملية إطلاق الصواريخ الباليستية الأربعة التي أجرتها بيونغ يانغ، الاثنين، كانت تدريباً على ضرب القواعد الأمريكية في اليابان.

وقالت الوكالة إن الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، أشرف على العملية وأمر شخصياً ببدئها.

وأضافت: "وهو يتابع مسارات الصواريخ الباليستية" أشاد بوحدة "هواسونغ" المدفعية التي أطلقت الصواريخ.

اقرأ أيضاً :

من ممثل فاشل إلى نجم إعلانات.. تعرَّف أكثر على "بيتزا" ترامب

وتابعت الوكالة أن كيم قال: "إن الصواريخ الباليستية الأربعة التي أُطلقت بشكل متزامن دقيقة جداً، بحيث تبدو كأنها أجسام بهلوانية طائرة في طور التشكيل".

وأشارت إلى أن عملية الإطلاق نفّذتها وحدات عسكرية "مكلّفة بضرب قواعد القوات المعتدية الإمبريالية الأمريكية في اليابان في حالة الطوارئ".

وأدان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الاثنين، عملية إطلاق الصواريخ، قائلاً: إن "أعمالاً مماثلة تنتهك قرارات مجلس الأمن، وتقوّض بشكل خطير السلام والاستقرار الإقليميين"، بحسب ما أشارت وكالة الأنباء الفرنسية.

وأطلقت كوريا الشمالية، الاثنين، أربعة صواريخ باليستية، سقطت ثلاثة منها قرب اليابان، ما دفع بطوكيو وواشنطن إلى طلب اجتماع طارئ لمجلس الأمن.

وتطمح كوريا الشمالية لامتلاك صاروخ باليستي عابر للقارات، قادر على تسديد ضربة نووية للقارة الأمريكية.

وفرضت الأمم المتحدة سلسلة عقوبات على كوريا الشمالية؛ بسبب برنامجيها الباليستي والنووي، لكنها لم تنجح في الحد من عزمها على تطويرهما.

مكة المكرمة