تاسع تعديل بمحاكمة ترامب.. والشيوخ يرفض استدعاء بولتون

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K8Bm2D

مجلس الشيوخ صوت بأغلبية 53 صوتاً مقابل 47 بالرفض لاستدعاء بولتون

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 22-01-2020 الساعة 10:11

صوت مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم الأربعاء، بالرفض لمقترح التعديل الثامن الذي تقدم به الديمقراطيون ضمن المناقشات الخاصة بمحاكمة الرئيس دونالد ترامب.

وقوبل الطلب الثامن المتضمن استدعاء مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون للإدلاء بشهادته، بالرفض من طرف 53 صوتاً مقابل 47 لصالح المقترح.

ويبدو أن المحاكمة ستستمر إلى وقت متأخر من الليل، إذ إن زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، قدم تعديلاً آخر، وهو التاسع منذ بدء المناقشات أمسية الثلاثاء.

وينص التعديل التاسع الذي اقترحه شومر وهو قيد المناقشة، على التصويت في أي طلب للحصول على وثائق استدعاء وشهود.

وكان شومر قدم تعديلاً ثامناً على مشروع القواعد المنظمة لمحاكمة ترامب، من ضمن حزمة التعديلات التي استعرضها مجلس الشيوخ في جلسات محاكمة ترامب، والتي صوت في رفض سبع مقترحات منها.

ويتعلق التعديل الثامن بإصدار مذكرة استدعاء بحق مستشار الأمن القومي السابق لترامب جون بولتون.

وكان المجلس قد صوت ضد التعديلات السبعة التي تقدم بها شومر، وتتعلق بطلب وثائق واستدعاء شهود على صلة بقضية حجب المساعدات العسكرية لأوكرانيا.

ويتوقع أن يصوت المجلس على مشروع القواعد بعد أن ينتهي شومر من تقديم تعديلاته على المشروع.

وكان مجلس الشيوخ قد صوت بأغلبية 53 صوتاً مقابل 47 ضد التعديل الذي قدمه زعيم الأقلية، والذي يتضمن طلباً لشهادة كل من مساعد الرئيس ترامب روبرت بلير، ومايكل دافي، وهو مسؤول كبير في مكتب الإدارة والميزانية.

الاسمان وردا في تحقيق مجلس النواب، لكن شهادتهما في المحاكمة كانت مرهونة بقبول مجلس الشيوخ، الذي صوت في الأخير برفض طلب استدعائهما للإدلاء بشهادتهما وكان ذلك المقترح السادس الذي يرفضه المجلس بغالبية الأصوات منذ بدء النقاشات مساء أمس الثلاثاء.

ورفض مجلس الشيوخ خمسة تعديلات أخرى حتى منتصف الليل تقدم بها الديمقراطيون لتأسيس المحاكمة.

المجلس الذي يسيطر عليه الجمهوريون ناقش طلب الديمقراطيين الذي تقدم به زعيم الأقلية الديمقراطية تشاك شومر، المتعلق بالقواعد المنظمة لمحاكمة ترامب، ولا سيما طلب وثائق حول حجب المساعدة العسكرية لأوكرانيا من وزارة الدفاع، لكن التعديل قوبل بالرفض كذلك.

المقترحات السابقة كذلك قوبلت بالرفض، وتتعلق في مجملها بالسماح بطلب وثائق من البيت الأبيض لدعم ظروف المحاكمة، ثم طلب وثائق من وزارة الخارجية، وتعديل آخر يتضمن طلب وثائق من وزارة الخزانة الأمريكية، ثم استدعاء القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض للاستماع لشهادته.

ولم يحدد تشاك شومر عدد التعديلات التي قرر الديمقراطيون تقديمها، وقد يضطر رئيس المحكمة العليا جون روبرتس إلى رفع الجلسة وإرجاء التصويت النهائي إلى الأربعاء إذا ما أصر شومر على تقديم مزيد من التعديلات.

وهذه محطة بارزة في الولايات المتحدة إذ إنها المرة الثالثة فقط في تاريخ هذا البلد يقوم فيها الكونغرس بمحاكمة الرئيس ضمن آلية عزل، بعد أندرو جونسون عام 1868 وبيل كلينتون عام 1999.

مكة المكرمة