تحذير من هجمات يوم تنصيب بايدن.. وبيلوسي تتوعد ترامب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A3kNep

الحرس الوطني نشر 7 آلاف عنصر وزودهم بالأسلحة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 15-01-2021 الساعة 22:55
- ما آخر التطورات في الولايات المتحدة؟

مايك بنس هنأ كامالا هاريس ووعد بتنصيب آمن لجو بايدن، فيما جدد "إف بي أيه" تحذيراته من هجمات محتملة يوم التنصيب.

- إلى أين وصلت محاكمة ترامب؟

بيلوسي قالت إن مجلس النواب يواصل مساعيه لمحاكمة ترامب، وتوعدت بمحاسبة كافة المتورطين في اقتحام الكونغرس.

جدد مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي "إف بي أيه"، الجمعة، تحذيراته من احتمال وقوع هجمات أثناء تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن، الأربعاء المقبل، فيما وعدت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بمتابعة محاكمة الرئيس المنصرف دونالد ترامب برلمانياً.

وكشف مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي، عن رصد محادثات مثيرة للقلق عبر الإنترنت تتحدث عن احتجاجات مسلحة محتملة تزامناً مع التنصيب.

وقال راي: "نقوم بتقييم هذه التهديدات مع شركائنا ونوع الموارد التي يجب أن نرصدها لمواجهتها".

وأضاف: "من التحديات التي تواجهنا تمييز التهديدات المحتملة عن غيرها. نحن قلقون من احتمال حصول عنف في عدد من التحركات في واشنطن وحول المباني الحكومية في عواصم الولايات".

وفي تصريحات لاحقة قال مكتب التحقيقات الفيدرالي إنه يحقق تقدماً كبيراً في التحقيقات وتحديد المتورطين في اقتحام الكونغرس.

وتشمل التحقيقات، بحسب المكتب، ما جرى قبل السادس من يناير وما حدث خلاله وبعده.

وأضاف: "لا نملك أدلة على أن المهاجمين كانوا يسعون لاختطاف مسؤولين منتخبين أو اغتيالهم"، مشيراً إلى أن المواد المتفجرة التي عثر عليها في واشنطن يوم الهجوم لم تنفجر ونقلت إلى مكان آمن.

تحذيرات جديدة

ونقلت شبكة "إيه بي سي" الأمريكية عن مكتب التحقيقات الفيدرالي تحذيره لأجهزة إنفاذ القانون من احتمال وجود عبوات ناسفة أثناء المظاهرات المرتبطة بتنصيب بايدن.

وقالت شبكة "الجزيرة" إن قوات الحرس الوطني المكلفة بحماية حفل التنصيب تتلقى تدريبات بشأن التعامل مع العبوات الناسفة.

ونقلت عن المتحدث باسم الحرس الوطني في واشنطن، تيناش ماتشونا، أن الحرس الوطني يعمل من كثب مع وكالات إنفاذ القانون بشأن التهديدات.

في غضون ذلك قالت رئيسة مجلس النواب الديمقراطية، نانسي بيلوسي، إن المسؤولين يقومون بالتحضير لمحاكمة ترامب التي ستنقل إلى مجلس الشيوخ.

وامتنعت بيلوسي خلال مؤتمر صحفي، مساء اليوم، عن تحديد موعد لنقل المحاكمة، وقالت إن ذلك سيعرف في الوقت المناسب.

واتهمت الديمقراطية المخضرمة إدارة ترامب بأنها تصرفت في مسألة توزيع لقاحات كورونا بطريقة مخيبة للآمال.

وأكدت أن النواب متحمسون للرد على اقتحام الكونغرس، وأن هناك اهتماماً قوياً بإنشاء لجنة شبيهة بلجنة أحداث 11 سبتمبر للتحقيق فيما حدث.

وأضافت رئيسة مجلس النواب: "إذا ثبت تورط أعضاء بالكونغرس في الاقتحام فسيتم اتخاذ إجراءات ضدهم".

واعتبرت بيلوسي أنه يجب إجراء تدقيق أمني شامل مع اقتراب التنصيب، مضيفة: "طلبت من الجنرال المتقاعد راسل هونوري أن يشرف على مراجعة فورية للبنية التحتية الأمنية والعمليات المشتركة بين الوكالات والتحكم والسيطرة".

يأتي ذلك بعد أن تلقى مايك بنس نائب الرئيس، الخميس، إحاطة من مسؤولين أمنيين بشأن الاستعدادات لتأمين حفل تنصيب بايدن، وتعهد بنس بضمان أمن مراسم حفل التنصيب.

وقال بنس: "يمكن للأمريكيين أن يثقوا بأننا سنضمن حفل تنصيب آمناً، وأن الرئيس المنتخب جو بايدن ونائبته كامالا هاريس سيؤديان القسم بصفتيهما الرئيس الجديد ونائبة الرئيس الجديدة للولايات المتحدة، وبطريقة تتوافق مع تاريخنا وعاداتنا وتكرم الشعب الأمريكي والولايات المتحدة".

وتوجه بنس إلى محيط مبنى الكونغرس، حيث تفقد عناصر الحرس الوطني الموجودين منذ حادثة اقتحام أنصار ترامب مبنى الكونغرس، في 6 يناير الحالي.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن بنس اتصل بنائبة الرئيس المنتخبة كامالا هاريس، الخميس، لتهنئتها بالفوز، وعرض تقديم مساعدته قبيل حفل التنصيب.

ونشرت قيادة الحرس الوطني التابعة لوزارة الدفاع نحو 7 آلاف من عناصرها في واشنطن لدعم القوات الأمنية، وزودتهم بالأسلحة.

وكانت السلطات الأمنية توقعت أن يبلغ عدد قوات الحرس الوطني في واشنطن، بحلول الـ20 من الشهر الجاري، نحو 20 ألفاً، بهدف حماية حفل التنصيب والمرافق الحيوية.

مكة المكرمة