ترامب: صفقة "F35" للإمارات ماضية.. و"إسرائيل" لن تعارضها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xry4wJ

الإعلان جاء بعد مباحثات أجراها وزير الجيش الإسرائيلي مع نظيره الأمريكي

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 23-10-2020 الساعة 20:22
- متى أعلن اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي؟

13 أغسطس 2020.

- متى وقعت أبوظبي و"تل أبيب" على الاتفاق رسمياً؟

15 سبتمبر 2020.

- في أي سياق يأتي إعلان "إسرائيل" عدم معارضة الصفقة؟

بعد اتفاق بين وزير الجيش الإسرائيلي ووزير الدفاع الأمريكي يقضي بالتزام واشنطن بتفوق "تل أبيب" عسكرياً.

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، إن دولة الاحتلال الإسرائيلي لن تعارض بيع الولايات المتحدة طائرات "إف-35" للإمارات، مؤكداً أن عملية بيع المقاتلات الأمريكية للدولة الخليجية تمضي قدماً.

من جهته أكد رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، ووزير جيشه بيني غانتس، في بيان، أن "تل أبيب" لن تمانع بيع واشنطن أسلحة متطورة "معينة" لأبوظبي، في إشارة إلى مقاتلات "F-35" الأمريكية.

وبهذا الخصوص صدر تصريح عن مكتب نتنياهو قال فيه: إن "التفاهمات الجديدة ليست جزءاً من اتفاقية السلام (التطبيع) مع الإمارات، وبدأ النقاش فيها قبل شهر فقط".

وأشار نتنياهو في تصريحه إلى أنّ "المباحثات (بشأن بيع الطائرات الأمريكية) بدأت بزيارة وزير الجيش غانتس إلى واشنطن، وانتهت بالأمس فقط".

والخميس، وقع وزير الجيش الإسرائيلي اتفاقاً مع نظيره الأمريكي مارك إسبر يؤكد التزام واشنطن الاستراتيجي بالتفوق النوعي العسكري لإسرائيل في الشرق الأوسط.

وفي العاشر من أكتوبر الجاري، كشف موقع "نيوز رو" الروسي عن محاولات وصفت بالمستميتة في الكونغرس الأمريكي لوقف خطط بيع المقاتلات الأمريكية المتعددة  الأغراض لدولة الإمارات.

وقال الموقع إن الصفقة قد تبرم على خلفية التطبيع العربي الإسرائيلي، فيما تخشى أوساط في الولايات المتحدة على سرية المعدات الأمريكية المتطورة، حيث يتخوف البعض هناك من أن الإمارات يمكن أن تتقاسم أسرار المقاتلة مع الجانب الروسي.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أكد خلال زيارته لـ"إسرائيل"، في أغسطس الماضي، أن بلاده لن تتخلى عن التفوق النوعي لـ"تل أبيب" في المنطقة.

وفي تصريح سابق لـ"الخليج أونلاين" توقع الخبير العسكري العراقي ناظم توفيق أن يتم تجريد المقاتلة الأكثر تطوراً من بعض مميزاتها حال بيعها للإمارات، أو تزويد "تل أبيب" بمقاتلة أكثر تطوراً.

وتعتبر المقاتلة "إف-35" الأكثر تطوراً في سلاح الجو الأمريكي، ولا يمتكلها بعد الولايات المتحدة سوى بريطانيا و"إسرائيل".

وأوائل أكتوبر، طرح نوّاب في الكونغرس الأمريكي مشروع قانون مشترك (بين الديمقراطيين والجمهوريين) يقضي بمنع حكومة الولايات المتحدة من تصدير أسلحة إلى دول الشرق الأوسط إلا بعد التشاور مع "إسرائيل".

وكانت وكالة "رويترز" قد كشفت مؤخراً عن احتمال بيع الإدارة الأمريكية مقاتلات "إف-35" لأبوظبي بحلول ديسمبر المقبل، في حين أكد السفير الأمريكي لدى "تل أبيب" أن تسليم هذا الطائرات، حال بيعها، لن يكون قبل سبع سنوات.

وفي 15 سبتمبر الماضي، وقعت الإمارات والبحرين اتفاقيتي تطبيع مع "إسرائيل" في البيت الأبيض، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، متجاهلتين حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية.

وأواخر سبتمبر المنقضي، نقلت وكالة بلومبيرغ الأمريكية عن مسؤول أمريكي مطلع على هذا الأمر أن الإمارات تقدمت بطلبها هذا بعد أسبوع واحد فقط من توقيع الاتفاق مع "إسرائيل".

مكة المكرمة