ترامب لا يستبعد الحل العسكري مع "الأمة الإرهابية"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GKNZX5

يتنافس ترامب على الفوز بفترة رئاسية ثانية في الولايات المتحدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-06-2019 الساعة 09:55

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لوسائل إعلام إنه لا يستبعد حلاً عسكرياً مع إيران، لكنه يفضل الحوار معها.

وأضاف ترامب، خلال مقابلة له مع قناة "آي.تي.في" البريطانية، بثت مساء أمس الثلاثاء: "إيران مكان عدائي للغاية. عندما تولّيت منصبي لأول مرة كانت الأمة الإرهابية رقم واحد في العالم في ذلك الوقت، وربما هم اليوم كذلك".

وعندما سُئل عما إذا كان يعتقد أنه سيضطر إلى القيام بعمل عسكري ضد إيران أجاب: "هناك دائماً فرصة. هل أريد لذلك؟ لا.. أفضّل التحدث معهم على خيار عدم الحرب".

وسبق أن أكد ترامب، خلال لقائه رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، الخميس الماضي، استعداده للتفاوض مع طهران في حال أرادت ذلك، قائلاً: "أنا أعتقد أن إيران لديها الرغبة في الحوار، وإذا رغبوا في الحوار فنحن راغبون أيضاً".

وتشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران تصعيداً ملموساً في الأشهر الأخيرة؛ على خلفية فرض واشنطن عقوبات اقتصادية موجعة على طهران، التي تتهمها بالسعي للحصول على أسلحة نووية وبدعم الإرهاب.

كما صنّفت الحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية، وأرسلت مجموعة سفن حربية بقيادة حاملة الطائرات "أبرهام لينكولن" رفقة قاذفات من طراز "B-52" إلى منطقة الخليج؛ بحجة وجود "تهديدات إيرانية" للقوات الأمريكية وحلفائها في المنطقة.

مكة المكرمة