ترامب يحذر: سلوك إيران العدواني يجب أن يتوقف

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/92Njd2

ترامب وبومبيو أكدا خطورة إيران

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 03-01-2020 الساعة 17:51

وقت التحديث:

السبت، 04-01-2020 الساعة 08:25

رفع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب راية التحدي مع إيران بعد اغتيال قوات بلاده قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني وعدداً آخر من العسكريين الإيرانيين والعراقيين، فجر الجمعة، بالقرب من مطار بغداد الدولي.

وقال ترامب في كلمة له تعليقاً على عملية مقتل قاسم سليماني، إن الأخير كان "يخطط لمهاجمة دبلوماسيين أمريكيين"، مشدداً على أن قتل المسؤول الإيراني تم بناءً على أوامر منه.

وأوضح الرئيس الأمريكي أن سليماني تسبب في مقتل آلاف الأبرياء في الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن قراره بالأمس كان "لوقف حرب وليس لاندلاعها".

وكشف أن بلاده تمتلك ما أسماه "قائمة للأهداف"، مبدياً جاهزية واشنطن لتنفيذها "في أي وقت".

واستدرك سيد "البيت الأبيض" تصريحاته قائلاً: "لا نسعى لتغيير النظام الإيراني، لكن سلوكه العدواني يجب أن يتوقف".

هذا ونقلت وكالة "أسوشييتدس برس" عن جنرال أمريكي قوله: إن "واشنطن لديها معلومات استخبارية بأن سليماني كان يخطط لحملة عنف ضد الولايات المتحدة".

وفي وقت سابق من اليوم، قلل ترامب من قوة إيران في المعارك، وذلك في أول تعليق له بعد مقتل سليماني، بضربة أمريكية، في حين ذكر وزير خارجيته أن مقتل سليماني منع هجوماً وشيكاً على أمريكيين.

وقال ترامب في تغريدة على حسابه بـ"تويتر": إن "إيران لم تكسب حرباً، لكنها لا تخسر المفاوضات".

كما قال سيد "البيت الأبيض"، إن "الجنرال سليماني قتل أو أصاب آلاف الأمريكيين، وكان يخطط لقتل المزيد منهم قبل إيقافه".

وشدد على أنه "كان يجب القضاء على الجنرال سليماني منذ سنوات عديدة مضت".

وأشار إلى أن "سليماني يعتبر المسؤول المباشر وغير المباشر عن مقتل ملايين البشر، ومنهم عدد كبير من المحتجين في إيران مؤخراً".

وأوضح الرئيس الأمريكي أن بلاده دفعت للعراق ملايين الدولارت في سنة، وتفعل ذلك منذ سنوات عديدة، معتبراً أن ذلك "يأتي على رأس أمور أخرى فعلناها من أجلهم".

وذكر أن الشعب العراقي لا يريد أن تسيطر أو تهيمن عليه إيران، لكن في النهاية يعود الخيار لهم.

واختتم بالقول: "على مدار الأعوام الـ15 الماضية كسبت إيران المزيد والمزيد من السيطرة على العراق، والشعب العراقي غير راضٍ عن ذلك".

من جانب آخر قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن الحكومة الأمريكية اتخذت قراراً "بتقدير يستند على معلومات استخبارية" لتبرير شن غارة جوية ضد قاسم سليماني.

وأضاف بومبيو في مقابلة مع شبكة "CNN" الأمريكية، الجمعة، إن قاسم سليماني كان "يعمل بنشاط على هجوم وشيك" في المنطقة، لافتاً النظر إلى أن الغارة الجوية "أنقذت حياة أمريكيين؛ العشرات إن لم يكن المئات منهم".

وأشار إلى أن "التهديدات كانت في المنطقة"، في رد على سؤال إن كانت تلك المخاطر تهدد الأمن القومي الأمريكي، دون تقديم المزيد من التفاصيل، مبيناً أن إدارة الرئيس الأمريكي "ستبذل ما بوسعها" لنشر المعلومات الاستخبارية في الأيام المقبلة.

ورداً على تصريحات مسؤولين فرنسيين بأن الهجوم "جعل العالم بخطر أكثر" قال بومبيو: "الفرنسيون مخطئون في ذلك. العالم بات مكاناً أكثر أمناً اليوم".

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية أصدرت بياناً قالت فيه: "بتوجيه من الرئيس، اتخذ الجيش الأمريكي عملاً دفاعياً حاسماً لحماية الأمريكيين في الخارج؛ عبر قتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني المصنّف كمنظمة إرهابية بالولايات المتحدة الأمريكية".

وأشار إلى أنه "تحدث مع القادة العراقيين عدة مرات"، لافتاً إلى أنه "يعرف أن من مطالب الشعب العراقي التخلص من نفوذ إيران في بلدهم".

وقتل اللواء سليماني في غارة أمريكية بالعاصمة العراقية بغداد، فجر الجمعة، إلى جانب نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، وعدد آخر من المقربين من الجانبين.

وذكر  التلفزيون الإيراني الرسمي، صباح الجمعة، أن سليماني قتل في غارة نفذتها مروحيات أمريكية على مطار بغداد الدولي وطريق قريب منه.

مكة المكرمة