ترامب يشترط حل الأزمة الخليجية قبل كامب ديفيد

زعماء دول الخليج (أرشيف)

زعماء دول الخليج (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 02-03-2018 الساعة 19:55


قالت وكالة أسوشييتد برس إن القمة التي يعتزم الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عقدها في كامب ديفيد في مايو المقبل لحل الأزمة الخليجية، لن تعقد إذا لم تحقق الدول المعنية تقدّماً لحل هذه الأزمة.

وأضافت الوكالة أن مبعوثَيْن للرئيس ترامب سوف يسلمان زعماء الدول الخليجية رسالة بهذا الغرض الأسبوع المقبل، خلال زيارتهما للمنطقة.

ونقلت الوكالة عن مسؤولين أمريكيين أنه في الوقت الذي يعلق فيه البيت الأبيض آمالاً على عقد قمة، فإنه يبلّغ دول الخليج أنه لا فائدة من السير قدماً إذا لم تتفاهم الدول المتخاصمة نفسها.

وأضاف المسؤولون أنه ليس من الواضح الخطوات التي يمكن أن تتخذها هذه البلدان، التي من شأنها أن تظهر تقدماً كافياً يتيح الاستمرار في العمل على عقد القمة، لكن هناك اقتراح أمريكي لجيران قطر بإنهاء الحصار الجوي الذي فرضوه عليها.

اقرأ أيضاً :

ترامب يدعو أمير قطر لزيارة واشنطن أبريل المقبل

وقالت الوكالة إن حضور مثل هذه القمة يتطلب من القادة الذين أمضوا الأشهر الثمانية الماضية في ضرب قطر (إعلامياً) وضع كل ذلك جانباً ورسم صور جماعية ودية.

وأضافت أن إدارة ترامب سترسل تيم ليندركينغ، وهو أعلى مسؤول في وزارة الخارجية في شؤون الخليج العربي، إضافة إلى الجنرال المتقاعد أنتوني زيني، إلى المنطقة للقاء مسؤولين من الدول المعنية بالنزاع.

وتشهد منطقة الخليج العربي، منذ الخامس من يونيو الماضي، أزمة هي الأكثر حدة؛ على خلفيّة قطع السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر علاقاتها مع الدوحة، وفرض حصار خانق عليها بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما نفته الأخيرة جملة وتفصيلاً.

وخلال الشهور الماضية، فشلت الجهود التي قامت بها الكويت ورعتها الدول الغربية في رأب الصدع بين الأشقّاء؛ بسبب تعنّت دول الحصار، في حين أكّدت قطر أنها لن تفرّط في سيادتها ولو استمرّت الأزمة للأبد.

مكة المكرمة