تركيا تفضح دول حصار قطر: قطعت لنا وعداً ولم تفِ به!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/58bP8n

وزير الخارجية التركي قال إن حصار قطر "مصطنع"

Linkedin
whatsapp
السبت، 15-02-2020 الساعة 22:02

كشف وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، عن تخلف دول حصار قطر عن وعودها بتقديم أدلة تدين الدوحة؛ إبان قطع الرباعي العربي علاقاته مع الدولة الخليجية، صيف عام 2017.

وقال أوغلو في تصريحات على هامش منتدى ميونيخ للأمن، اليوم السبت، إن الدول التي تحاصر قطر وعدت تركيا بأن تقدم الأدلة على اتهاماتها الخطيرة، مؤكداً: "إلى اليوم لم يقدموا أي دليل".

وشدد على أن حصار السعودية والإمارات والبحرين ومصر لقطر "مصطنع"، مشيراً إلى أنه لا يرى أي سبب لذلك الحصار.

وأوضح قائلاً: "معظم مشاكل منطقتنا مصطنعة"

ولفت وزير خارجية تركيا إلى أن بلاده تحاول أن تكون وسيطاً لحل الأزمة، مشيراً إلى أن الأمن والاستقرار في دول الخليج "استقرار لتركيا".

وسبق أن دعت تركيا في مناسبات عديدة، دول الخليج إلى إنهاء الحصار المفروض على قطر.

ومنذ بدء الأزمة الخليجية في يونيو 2017، لم تتوقف الدولتان عن علاقتهما الواسعة في مختلف المستويات؛ بل شهدت توسعاً كبيراً بينهما.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها حصاراً خانقاً غير مسبوق؛ بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الدول الأربع بمحاولة فرض السيطرة على قرارها المستقل والتعدي على سيادتها الوطنية.

وفي سياق آخر، قال وزير الخارجية التركي، إن بعض دول الخليج تظن أنها قادرة على شراء الدول وتغيير أنظمتها بأموالها.

وقال إن "أفعال بعض دول الخليج خطيرة للغاية في المنطقة؛ فهي تظن أن بأموالها وحصولها على الدعم الأمريكي والإسرائيلي، قادرة على تغيير كل شيء، وشراء الدول وتغيير أنظمة الحكم في كل مكان".

وأضاف: "على سبيل المثال، هذه الدول تدعم (الجنرال الليبي المتقاعد خليفة) حفتر.. لأنها تعتقد أن الديمقراطية في أي دول عربية تشكل تهديدا لأنظمتها؛ لذلك تدعم حفتر لإيصاله إلى السلطة عبر عملية عسكرية".

وشدد على أن "علاقات تركيا مع الحكومة الشرعية في ليبيا (الوفاق الوطني) أعاد التوازن الميداني" إلى هذا البلد العربي، وأن تركيا "أدت دوراً محورياً" مع روسيا لتحقيق وقف إطلاق نار في البلاد.

ولفت إلى أن تركيا مستمرة في المساهمة في إيجاد حل سياسي في ليبيا رغم انتهاكات قوات خليفة حفتر لوقف إطلاق النار.

مكة المكرمة