تركيا تنفي نشر قوات روسية على أراضيها

المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن

المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 04-01-2018 الساعة 17:53


نفت الرئاسة التركية الأنباء المتداولة بشأن نشر قوات روسية بالبلاد خلال الفترة القادمة، مؤكدة أن هذه الأنباء غير صحيحة.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة، إبراهيم قالن، في مؤتمر صحفي عقده في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، أن شراء منظومة صواريخ "إس 400" الروسية "لا يعني نشر قوات روسية في تركيا".

وشدد قالن على أن نشر منظومة الدفاع الصاروخية "إس 400" داخل تركيا "سيسبقه دورات تدريبية"، وقال إن فنيين من البلدين "سيتبادلون الزيارات في هذا الخصوص".

اقرأ أيضاً :

المغرب يسلح جيشه بصواريخ "جو جو" دقيقة التوجيه

ونفى المتحدث أن تكون هناك "نيّة لنشر قوات روسية بالأراضي التركية"، مضيفاً: "الأمر يتعلق فقط بتدريبات وإنتاج مشترك، وتبادل معلومات وزيارات عسكرية وتقنية متبادلة بين الطرفين".

وتابع: "تركيا حاولت شراء منظومة باتريوت من الولايات المتحدة الأمريكية طيلة السنوات الستة الماضية، وعندما فشلت المباحثات توجهنا لشراء منظومة الدفاع الروسية".

وأكد المتحدث الرئاسي "لو نجحنا في شراء صواريخ باتريوت لما اشترينا منظومة إس 400 الروسية، فتركيا عضو في حلف شمال الأطلسي (الناتو) وشريك استراتيجي فيه".

وأشار قالن إلى أن بلاده "تولي أهمية خاصة لمصالحها القومية، وتحرص على ضمان أمنها وسلامتها".

اقرأ أيضاً :

قطر تستورد أول دواء "بيوتكنولوجي" من تركيا بـ5 ملايين يورو

وتعد منظومة صواريخ "إس 400" مضادة لطائرات الإنذار المبكر، وطائرات التشويش، وطائرات الاستطلاع، ومضادة أيضاً للصواريخ الباليستية متوسطة المدى.

وفي 12 سبتمبر الماضي أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، توقيع اتفاقية مع روسيا لشراء المنظومة الدفاعية، مشيراً إلى أن بلاده سددت دفعة أولى من ثمنها إلى موسكو.

وبهذه الاتفاقية تكون تركيا أول بلد في حلف شمال الأطلسي (ناتو) يمتلك منظومة "إس 400" الدفاعية الروسية المتطورة.

مكة المكرمة