تركيا تهدد بعملية أخرى في سوريا ما لم تلتزم موسكو وواشنطن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mN8ZmE

تركيا وقعت اتفاقيتين مع روسيا وأمريكا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-11-2019 الساعة 22:30

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إن الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا لم تقوما بما يلزم بموجب الاتفاقات حول شمالي سوريا، مؤكداً ضرورة قيامهما بذلك أو تقوم تركيا "بما يلزم".

جاء ذلك في إجابته عن أسئلة النواب في جلسة لمناقشة موازنة وزارة الخارجية بالبرلمان، الاثنين.

وأشار إلى أنه تم التوصل إلى اتفاقات أو بيانات مشتركة من خلال التفاوض على نصوص أعدتها تركيا، مبيناً أن بلاده توصت إلى اتفاقين مع البلدين (الولايات المتحدة وروسيا) في غضون 5 أيام.

وأضاف: "هل قام البلدان بما يلزم بموجب الاتفاقات هذه؟ لا لم يفعلا، وعليهما القيام بذلك، فنحن نفذنا ما يقع على عاتقنا بموجبها، ولكن قمنا بما يلزم عند حدوث تحرشات ضدنا".

وأكد تشاووش أوغلو أنه في حال عدم الحصول على نتيجة بخصوص تطهير شمالي سوريا من تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي فإن تركيا ستقوم بما يلزم مجدداً كما فعلت عندما أطلقت عملية نبع السلام.

وأردف: "ليس هناك خيار آخر، حيث يتعين علينا تطهير التهديد الإرهابي المجاور لنا".

وحول مقتل زعيم تنظيم "داعش"، أبي بكر البغدادي، قال الوزير التركي: "قبضنا على العيثاوي، وهو أقرب المقربين من البغدادي، وسلمناه للعراق، وهو من كشف مكان زعيم التنظيم".

وفي 9 أكتوبر الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من مسلحي "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.

مكة المكرمة