تصريحات أردنية غاضبة حول "زوال إسرائيل" ودوامة عنف جديدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GYPXzJ

التوتر يسود الأقصى بعد اقتحام قوات الاحتلال له (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 02-06-2019 الساعة 13:41

أدان الأردن بأشد العبارات، استمرار الانتهاكات الإسرائيلية "السافرة" بالمسجد الأقصى والحرم القدسي الشريف، من خلال اقتحامات المتطرفين الاستفزازية بحماية شرطة الاحتلال، والاعتداء على المصلين وكوادر الأوقاف صباح اليوم الأحد.

وحذَّر الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، سفيان سلمان القضاة، في بيان، من "التبعات الخطرة للممارسات الإسرائيلية الاستفزازية التصعيدية المدانة والمرفوضة"، والتي وصفها بأنها "ستجرُّ المنطقة إلى دوامة جديدة من العنف، ستهدد أمن المنطقة برمتها"، داعياً المجتمع الدولي لـ"التحرك وتحمّل مسؤولياته".

وطالبت الوزارة السلطات الإسرائيلية بـ"الوقف الفوري لجميع الاستفزازات العبثية والتصرفات غير المسؤولة والمرفوضة والمدانة في المسجد الأقصى المبارك"، محمِّلة سلطات الاحتلال "المسؤولية كاملة عن سلامة المسجد والتداعيات الخطيرة".

من جانبه أدان وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني، عبد الناصر أبو البصل، اليوم الأحد، اعتداءات الاحتلال على المسجد الأقصى المبارك، قائلاً: إن "الاحتلال الإسرائيلي إلى زوال، وتحرير المسجد الأقصى من ظلمه غايةُ كل مسلم".

وفي بيان إدانة لاقتحام المستوطنين باحات المسجد الأقصى، قال الوزير الأردني: "التصرفات المستفزة التي قامت بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم (...)، عمل مرفوض ومدان وفق الأعراف والمبادئ والقوانين في العالم كافة".

وأكد أبو البصل أن على "الاحتلال ألا يتدخل بالمسجد الأقصى المبارك الذي هو ملك للمسلمين وحدهم لا يشاركهم فيه أحد، وأنه غير قابل للمشاركة ولا التقسيم".

وتابع: "على السلطة القائمة بالاحتلال الاتعاظ من دروس التاريخ، التي تؤكد أن الاحتلال إلى زوال إن شاء الله تعالى، وأن تحرير الأقصى من ظلمهم وتعسُّفهم هو غاية لكل مسلم على وجه هذه الأرض".

الوزير دعا ما وصفها بـ"الدول المُحبَّة للسلام" إلى الضغط على سلطات الاحتلال، للكف عن هذه التصرفات غير المسؤولة التي ستؤدي إلى "إذكاء الصراعات الدينية في المنطقة إذا ما استمرت".

وكانت شرطة الاحتلال فتحت باب المغاربة صباح اليوم الأحد، وسمحت لمئات المستوطنين باقتحام باحات الأقصى، وسط تكبيرات المصلين والمعتكفين.

وحاصرت قوات الاحتلال المعتكفين داخل المصلّى القبلي، وأغلقته بالسلاسل الحديدية لتأمين الاقتحامات، واعتقلت عدداً من المصلين.

مكة المكرمة