تظاهرات في البحرين تنديداً باتفاق التطبيع مع "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xrVEv9

المتظاهرون اعتبروا التطبيع "خيانة"

Linkedin
whatsapp
الأحد، 13-09-2020 الساعة 10:07

تظاهر مئات من البحرينيين، في العاصمة المنامة، مساء أمس السبت؛ تنديداً باتفاق التطبيع الذي عقدته بلادهم مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، برعاية أمريكية.

وبحسب ما تداوله مغردون على "تويتر"، ردد المشاركون هتافات منددة بالتطبيع، واصفين الاتفاق بـ"الجريمة والخيانة بحق فلسطين والمسجد الأقصى المبارك".

ورفع المتظاهرون لافتات تؤكد أن قرار التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي لا يمثل الشعب البحريني، "والتطبيع للخونة وليس للأحرار".

وكان جواد فيروز، النائب البحريني السابق، ورئيس جمعية سلام للدفاع عن حقوق الإنسان، أكد أن تطبيع بلاده مع دولة الاحتلال الإسرائيلي أثبت عدم شرعية السلطة الحاكمة سياسياً وشعبياً.

وقال فيروز في تصريح سابق لـ"الخليج أونلاين": "كانت السلطة الحاكمة مكروهة من قطاعات كبيرة من الشعب"، موضحاً أنها أصبحت الآن بعد إعلان تطبيعها مع الاحتلال الإسرائيلي "مكروهة من الغالبية العظمى لشعب البحرين".

وأشار إلى أن تطبيع السلطة الحاكمة في البحرين مع دولة الاحتلال الإسرائيلي يعد "تفريطاً في السيادة والوطنية، وتجاوزاً للدستور والإرادة الشعبية، واختراقاً لأمن واستقرار منطقة الخليج العربي".

وبيّن أن التطبيع بين السلطة الحاكمة في البحرين والاحتلال أصبح علناً بعدما كان طيلة السنوات الماضية في الخفاء.

وأعلنت البحرين (الجمعة 11 سبتمبر)، التوصل إلى اتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع "إسرائيل" برعاية أمريكية، وهو ما أعلنه أيضاً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورحب به رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وذلك بعد نحو شهر من إعلان الإمارات اتفاقاً مماثلاً.

وأدانت الفصائل الفلسطينية هذا الاتفاق، واعتبرته بعضها إصراراً على "تنفيذ صفقة القرن"، فيما ذهب آخرون إلى أن موقف الجامعة العربية الخاص بعدم إدانتها للتطبيع، وفشلها في تمرير مشروع قرار بخصوص ذلك، فتحا شهية بعض الدول لهذا الأمر.

مكة المكرمة