تمرينان مشتركان للبحرية القطرية مع إيطاليا والهند

قطر أقامت سلسلة مناورات عسكرية مع عدة دول

قطر أقامت سلسلة مناورات عسكرية مع عدة دول

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 17-03-2018 الساعة 19:31


أجرت القوات البحرية القطرية، السبت، تمريناً مشتركاً مع نظيرتيها الإيطالية والهندية، وذلك ضمن فعاليات معرض ومؤتمر الدوحة الدولي السادس للدفاع البحري (ديمدكس 2018).

وقالت وزارة الدفاع القطرية، في بيان نشرته على حسابها الرسمي بموقع "تويتر"، إن التمرين المشترك مع القوات الإيطالية شارك فيه من الجانب القطري زورق الصواريخ (الديبل) بقيادة المقدم الركن بحري فلاح مهدي الأحبابي، ومن القوات البحرية الإيطالية الفرقاطة "كارلو مارجوتيني" بقيادة المقدم جوسيبي لاي.

أما المناورات مع الجانب الهندي، فشارك فيها من القوات البحرية القطرية زورق الصواريخ "الغارية ق 02"، بقيادة الرائد بحري غانم عبد الله الكعبي، ومن القوات الهندية المدمرة "كولكاتا"، بقيادة العقيد سوشييل ميمون.

مناورة إيطاليا

اقرأ أيضاً:

"ديمدكس 2018" يفتح شهيّة قطر على مزيد من التسلّح

وتضمنت مراحل التمرينين تدريباً على المناورات البحرية وكيفية الدفاع عن السفينة في حال تعرُّضها لهجوم خارجي، كما تناولت تمرين الزيارة والتفتيش (VBSS)، وغيرها من التمارين التي تسهم في تبادل الخبرات بين البلدين.

واعتمد التمرينان المشتركان على تبادل الخبرات عن طريق تبادل الضباط والأفراد بين الجانبين في جميع مراحل التمرين، بهدف الوصول الى أعلى مستويات الفائدة المرجوة والإسهام في تطوير مستوى ضباط وأفراد القوات البحرية من كلا الطرفين.

مناورة 3

وعلى هامش المناورة مع القوات الإيطالية، قال العميد الركن بحري مبارك راشد السليطي، قائد مركز العمليات البحرية القطرية، في تصريح صحفي، إن منهجية التمارين والتدريبات بين القوات تتطور بتطور العلاقات الوطيدة بين الدول الصديقة.

وجاء التمرينان ضمن الفعاليات الختامية لمعرض ومؤتمر الدوحة الدولي السادس للدفاع البحري (ديمدكس 2018).

مناورة

و"ديمدكس"، منصّة رئيسة للتواصل المباشر بين الشركات وصنّاع القرار خلال النسخ الخمس السابقة، وأسهمت في توقيع اتفاقيات وصفقات، بلغت قيمتها مليارات الدولارات منذ النسخة الأولى عام 2008. وأُقيمت فعاليات الدورة السادسة منها خلال الفترة من 12 إلى 14 مارس الجاري.

وضمّ المعرض أحدث التقنيات والمعدّات في المجال البحري؛ من شركات بناء السفن البحرية، وشركات صناعة وتزويد الأنظمة التكنولوجية المحمولة على السفن، وأنظمة الاتصالات والرادارات، والصواريخ والألغام البحرية، وأنظمة الدفاع والحرب الإلكترونية.

وشهد المعرض عروضاً ضخمة للشركات العالمية، التي يصل عددها إلى 180 عارضاً، من أكثر من 60 بلداً، في مجال الصناعات البحرية والعسكرية.

مكة المكرمة