توقف بث تلفزيون هولندي كان ينوي عرض رسوم مسيئة للنبي محمد

النائب والسياسي الهولندي المتطرف خيرت فيلدرز

النائب والسياسي الهولندي المتطرف خيرت فيلدرز

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-06-2015 الساعة 23:08


توقف بث تلفزيون "إن بي أو" الهولندي، السبت، الذي كان يعتزم بثَّ رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وبحسب ما ذكرته وكالة الأنباء النمساوية الرسمية (أ ب أ)، فإن التلفزيون المذكور (خاص)، كان يعتزم بثَّ سلسلة من الرسوم المسيئة للنبي محمد، في تمام الساعة الثانية عشرة و50 دقيقة بالتوقيت المحلي، إلا أن البث توقف فجأة.

وفي أول رد على توقف بث التلفزيون، قال رئيس حزب الحرية اليميني "خيرت فيلدرز": إن "جهاز الإرسال تعرض للتخريب"، دون أن يتّهم أحداً بالمسؤولية عن انقطاع البث.

تجدر الإشارة إلى أن فيلدرز، نشر في وقت سابق السبت، رسوماً كاريكاتورية، تصوّر النبي محمداً، في مقطع مصور (فيديو) على موقع "يوتيوب"، الذي بدأ بكلمة قصيرة لفيلدرز، ومن ثم عرض قسماً من الرسومات الكاريكاتورية المعادية للإسلام، التي سبق أن شاركت في مسابقة نظمتها مؤسسة "مبادرة الحرية والدفاع الأمريكية"، بمدينة دالاس، بالولايات المتحدة، في مايو/ أيار الماضي.

وسبق لوزارة الخارجية الهولندية، أن أرسلت تحذيراً لسفاراتها، خاصةً في الدول الإسلامية، تحسباً لعرض الرسومات على التلفزيون الهولندي (الحكومي)، وطلبت من المسؤولين في سفاراتها، الإدلاء بتصريحات وإصدار بيانات، للتأكيد أن قرار نشر الرسومات لا يتعلق بالحكومة، وأنها لا تؤيده.

جدير بالذكر أن فيلدرز حاول عرض الرسوم المسيئة، في مقر برلمان بلاده، لكنه باء بالفشل، ليعلن بعد ذلك رغبته بعرض الرسوم عبر شاشة التلفزيون المحلي الهولندي، في الأوقات المخصصة لحزبه، يوم 24 يونيو/ حزيران الجاري، قبل أن يعرضها في مقطع مصور على شبكة الإنترنت.

وكان فيلدرز قد أنتج في مارس/ آذار 2008، فيلم "فتنة" (26 دقيقة)، ربط فيه بين أعمال العنف والقرآن، مما أدّى إلى ردود فعل غاضبة في الأوساط المسلمة في جميع أنحاء العالم، وتنظيم مظاهرات أمام بعض الممثليات الهولندية حول العالم.

مكة المكرمة