تونس تقترب من مقعد في مجلس الأمن للمرة الرابعة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LrWkaM

وزير الشؤون الخارجية التونسية يجري زيارة إلي نيويورك لذات الغرض

Linkedin
whatsapp
السبت، 06-04-2019 الساعة 13:49

يستعد وزير الشؤون الخارجية التونسية، خميس الجهيناوي، لحشد الدعم الدولي من أجل ترشح بلاده للحصول على مقعد غير دائم بمجلس الأمن الدولي، للفترة 2020-2021.

جاء ذلك وفق بيان صادر عن وزارة الخارجية التونسية، قبيل زيارة يجريها الجهيناوي إلى نيويورك، في الفترة من 8 إلى 11 أبريل الجاري؛ لحشد الدعم في الانتخابات التي ستجري في 7 يونيو المقبل، بالجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويلتقي وزير الخارجية عدداً من المسؤولين في الأمم المتحدة وممثلي البعثات العربية، إضافة إلى ممثلي المجموعات الإقليمية والجهوية؛ على غرار المجموعة الأفريقية، والمجموعة الآسيوية، وأوروبا الشرقية، وغيرها.

وبحسب بيان الخارجية، فإن اللقاءات ستمثل مناسبة للتعريف بأولويات تونس خلال فترة عضويتها في مجلس الأمن الدولي، وتأكيد حرصها على خدمة القضايا العربية والأفريقية والدولية الراهنة.

كما تهدف إلى تعزيز التنسيق داخل هياكل الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، ومجابهة التحديات الناجمة عن تغير المناخ والتهديدات السيبرانية، وفق البيان.

جدير بالذكر أن تونس هي المرشح الوحيد للمقعد المخصص لمنطقة شمال أفريقيا بمجلس الأمن للفترة 2020-2021، وقد حظي هذا الترشح بدعم كل من الاتحاد الأفريقي، في يوليو الماضي، وجامعة الدول العربية منذ سنة 2014.

وبعد 20 عاماً، تقترب تونس مرة أخرى من عضوية غير دائمة في مجلس الأمن 2020-2021، وهذه هي المرة الرابعة التي ستجلس فيها تونس في مجلس الأمن كعضو غير دائم، إذا ظفرت بالمقعد.

مكة المكرمة