"جذبت انتباه الخليج".. تعرف على الصناعات العسكرية لكوريا الجنوبية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Q5k14X

حققت العلاقات بين كوريا الجنوبية ودول الخليج نمواً كبيراً وعميقاً

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 19-01-2022 الساعة 16:00

كم حجم الصادرات الكورية من الأسلحة؟

ارتفعت مبيعات الأسلحة في كوريا الجنوبية إلى 827 مليون دولار أمريكي في عام 2020.

ما أبرز الأسلحة الكورية الجنوبية؟

"تشونغونغ 2" (M-SAM) وهو صاروخ أرض - جو متوسط المدى (SAM).

دخلت كوريا الجنوبية على خط تزويد دول الخليج بالسلاح إلى جانب الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

ووقَّعت الإمارات وكوريا الجنوبية، الأحد 16 يناير 2022، "مذكرة تفاهم بين وزارة الدفاع الإماراتية وإدارة برنامج استحواذ الدفاع الكوري الجنوبي بشأن التعاون المتوسط وطويل الأمد في مجالات الصناعات الدفاعية وتكنولوجيا الدفاع".

ويزور الرئيس الكوري الجنوبي، مون جيه إن، منطقة الخليج لاستكشاف الفرص المتاحة أمام الشركات الكورية في مجالات الهيدروجين والدفاع وبيع صواريخها أرض-جو متوسطة المدى، المعروفة باسم (M-SAM)، إلى الإمارات، بحسب وكالة "يونهاب".

وخلال العامين الماضين حققت العلاقات بين كوريا الجنوبية ودول الخليج نمواً كبيراً وعميقاً في مجالات الطاقة والتجارة والعلاقات الدبلوماسية والأمنية، ومن المحتمل أن تتسع العلاقات من خلال التعاون في توليد الطاقة الهيدروجينية والتجارة الإلكترونية ومبيعات الأسلحة.

وتعتبر دول الخليج الشريك التجاري الثاني لكوريا الجنوبية بعد الصين، فيما تتكامل العديد من الهياكل الاقتصادية لدى الجانبين، بحسب مركز الخليج للأبحاث.

صفقات خليجية

وسبق التمهيد للصفقة الإماراتية - الكورية في نوفمبر 2021، صفقة أخرى حيث قال الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي الإماراتي، طارق عبد الرحيم الحوسني، إن وزارة الدفاع تعتزم الاستحواذ على منظومة الدفاع الجوي الكورية (M-SAM).

وقال الحوسني إن المفاوضات وصلت إلى مراحل متقدمة، وإن الطرفين اقتربا من توقيع الاتفاق الذي تقدر قيمته بنحو 12.9 مليار درهم (3.5 مليار دولار).

كما أن السعودية جذبتها التقنيات الكورية العسكرية؛ ففي فبراير 2021، أعلنت شركة "Science Technology" السعودية عن شراكة مع "Hanwha Defense" الكورية الجنوبية، ستنتج بموجبها الرياض نظام الدفاع الجوي الكوري "Biho II".

وإلى جانب السعودية وقعت البحرين، منتصف سبتمبر 2021، اتفاقية تعاون عسكري مع نظيرتها الكورية؛ لتعزيز التعاون الدفاعي بين البلدين.

كيف تطورت؟ وما أبرزها؟

تشهد الصناعات الدفاعية الكورية ازدهاراً على المستوى العالمي، حيث أبرمت كوريا الجنوبية صفقات دفاعية مع بلدان عالمية كأستراليا وفنلندا وتركيا.

تاريخياً كانت كوريا تعتمد في الأصل على الولايات المتحدة لتزويد جيشها بالأسلحة، لكنها ونتيجة الإصلاحات السياسية التي جرت فيها خلال العشرين سنة الماضية، نجحت في تطوير صناعتها الدفاعية، وصارت واحدة من الموردين الرئيسيين في سوق السلاح العالمية.

وخلال العام 2020، ووفقاً لقائمة "Defense News"، صُنفت أربع شركات دفاعية في كوريا الجنوبية ضمن أفضل 100 شركة دفاعية في العالم، هي شركات "Hanwha" (المرتبة 32)، و"Korea Aerospace Industries" (المرتبة 55)، و"LIG Nex1" (المرتبة 68)، و"Hyundai Rotem" (المرتبة 95).

كما ارتفعت مبيعات الأسلحة في كوريا الجنوبية إلى 827 مليون دولار أمريكي في عام 2020، من 693 مليون دولار أمريكي في عام 2019. فما هي أبزر الأسلحة الكورية التي جذبت انتباه منطقة الخليج؟

"تشونغونغ 2" (M-SAM)

هو صاروخ أرض - جو متوسط المدى (SAM)، يطلق عليه المعادل الكوري لنظام الدفاع الصاروخي "باتريوت" الأمريكي الصنع، الذي أبرمت الإمارات اتفاقية مع كوريا لشرائه.

طُوِّر استناداً إلى تكنولوجيا صاروخ "9M96" المستخدم في أنظمة صواريخ "S-350E" و "S-400" روسية الصنع.

تتكون البطارية الواحدة من أربع إلى ست قاذفات ناقلة ذات 8 خلايا (TELs)، ورادار ثلاثي الأبعاد، ومجموعة ممسوحة ضوئياً سلبياً إلكترونياً (PESA)، ويمكنه اكتشاف الأهداف في نطاق 100 كيلومتر، واعتراض الأهداف حتى ارتفاع 15 كم في نطاق 40 كم.

السعودية

(AT-1K Raybolt)

هو صاروخ موجه مضاد للدروع، من صواريخ الجيل الثالث التي يحملها الأفراد، يعمل باستخدام التصوير بالأشعة تحت الحمراء، ولديه رأس حربي ترادفي لإحباط الدروع التفاعلية المتفجرة.

يتمتع الصاروخ بأوضاع الهجوم من الأعلى (Top attack) والهجوم المباشر، كما يُعد أول صاروخ موجه مضاد للدروع تصنعه كوريا الجنوبية، ودخل حيز الإنتاج الضخم في يونيو 2017.

بيع الصاروخ لعدة دول، أبرزها أذربيجان، الذي كان فعلاً معها في حرب "كارا باغ" في عام 2020، وبيع أيضاً لمصر والفلبين، وأبرمت صفقة لتزويد السعودية به عام 2018.

السعودية

صاروخ "Hyunmoo"

هو صاروخ باليستي كوري تمتلكه البحرية الكورية، جرى اختباره من خلال إطلاقه من غواصة عام 2018، لتكون بذلك الدول الثامنة في العالم التي تنجح في إنتاج مثل هذا النوع من الأسلحة.

يبلغ مداه 1500 كم، مزود برأس حربي جديد يزن 1000 كغ، أي قادر على تدمير المنشآت العسكرية تحت الأرض ومراكز القيادة.

السعودية

دبابة "K2 Black Panther"

هي دبابة برية يتم تصديرها إلى بولندا، وقد اتفقت سلطنة عُمان مع كوريا، في عام 2018، على الحصول عليها في صفقة وصلت قيمتها إلى 900 مليون دولار، كما يتم تزويدها إلى تركيا.

الدبابة مزودة بنظام كشف لتتبع مصادر العوامل النووية والبيولوجية والكيميائية، كما تنتج نوعين من الدخان للحماية من الضوء المرئي لمدة 90 دقيقة، والأشعة تحت الحمراء لمدة 30 دقيقة.

تحمل الدبابة أيضاً مدفع هاون من حجم 4.2 بوصات، ومضاد للطائرات عيار 20 ملم، ومدفع هاون عيار 81 ملم لدعم النيران، كما أن درعها مصنوع بالكامل من الألمنيوم.

دبابة

منظومة "BIHO II ADS"

هو نظام دفاعي جوي يوصف بأنه الأفضل والأقوى للتصدي لجميع التهديدات الجوية وتدميرها من مدى 35 كم.

النظام مجهز ببرج غير مأهول بتسليح رئيسي من مدفع عيار 30 أو 40 ملم، مع تسليح ثانوي على جانبي البرج يشمل مجموعة من قاذفات الصواريخ يمكنها إطلاق صواريخ أرض – جو وصواريخ مضادة للدروع.

كورويا الجنوبية

كما أن البرج مجهز بأحدث أنظم الرؤية النهارية والليلية مع رادار الكشف عن الأهداف الصغيرة بنطاق كشف 15 كم، ورادار آخر أوسع للمراقبة بنطاق كشف 35 كم.

ويبلغ الوزن الكامل للنظام 30 طناً، وهو مثبت على مركبة مدرعة من طراز "Tigon 8×8" يمكنها التحرك بسرعة 100 كم بالساعة بنطاق تشغيل 800 كم.

والعام الماضي، أعلنت السعودية إنتاج نسخة من هذا النظام المتطور مع كورويا الجنوبية، وذلك ضمن جهودها لتوطين الصناعات العسكرية وزيادة الناتج المحلي.