جلسة طارئة لمجلس الأمن بشأن "نووي" كوريا الشمالية وإيران

جلسة لمجلس الأمن الدولي (أرشيف)

جلسة لمجلس الأمن الدولي (أرشيف)

Linkedin
whatsapp
الخميس، 21-09-2017 الساعة 22:32


يعقد مجلس الأمن الدولي، جلسة طارئة بناءً على طلب أمريكي لمناقشة منع "الانتشار النووي" وأسلحة الدمار الشامل، مع التركيز على إيران وكوريا الشمالية.

وقالت مصادر إعلامية، إن الجلسة، التي ستعقد في وقت لاحق الخميس (بتوقيت أمريكا)، ستناقش مدى تنفيذ قرارات مجلس الأمن السابقة، الخاصة بسبل منع انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يطلع إيزومي ناكاميتسو، الممثل الأممي السامي لشؤون نزع السلاح، أعضاء مجلس الأمن على مقترحاته بشأن إيجاد السبل الكفيلة بتحسين تنفيذ قرارات المجلس بشأن عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل.

اقرأ أيضاً :

صحيفة أمريكية: إدارة ترامب تسعى للتملّص من الاتفاق النووي

ووزعت البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة على أعضاء المجلس مذكرة تفاهم، اقترحت فيها أن يتناول أعضاء المجلس خلال جلستهم الطارئة، الخميس، عدداً من الموضوعات، من بينها "الخطوات التي يمكن للمجلس اتخاذها لتحسين تنفيذ قراراته السابقة بشأن مكافحة أسلحة الدمار الشامل".

وستناقش الجلسة أيضاً "سبل تحسين قدرة البلدان على تنفيذ التزاماتها بموجب قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بأسلحة الدمار الشامل، والوسائل العملية للرد على الدول التي تنتهك بانتظام القرارات الخاصة بعدم الانتشار النووي، وكذلك في بلدان محددة أبرزها جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية وإيران وسوريا".

ويفرض مجلس الأمن الدولي عقوبات اقتصادية وعسكرية على بيونغ يانغ، بموجب 8 قرارات اتخذها منذ 2006، بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية، إذ بدأت بتطوير أسلحة نووية سنة 1950، وتكثفت خلال فترة حكم الزعيم كيم جونغ أون.

مكة المكرمة