جندي أمريكي يعترف بانتمائه ومساعدته تنظيم "داعش"

الرابط المختصرhttp://cli.re/gR4mrJ

الجندي زوَّد "داعش" بوثائق عسكرية خطيرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 30-08-2018 الساعة 10:25

اعترف الرقيب بالجيش الأمريكي، إيريك كانغ، بمحاولة تقديم مساعدات مادية لتنظيم داعش، عبر محاولة تمرير وثائق تحتوي على معلومات سرية عن الجيش الأمريكي.

وأوضحت وزارة العدل الأمريكية في بيان لها نشرته شبكة "CNN" اليوم الخميس، أن من بين الوثائق التي حاول كانغ تسريبها للتنظيم ما يحتوي على معلومات عن الحركة الجوية ورموز النداء مع أبراج المراقبة الأمريكية، وأنواع الطائرات وخطوط سيرها، وخطط سير العمليات، والأمواج الراديوية التي تستخدمها القوات الأمريكية، وأنواع الأسلحة وقدراتها، إلى جانب العديد من الوثائق السرية الأخرى.

وأضافت وزارة العدل أنه وفي أواخر يونيو 2018، قابل كانغ ولعدة مرات، عناصر متخفية تابعة لمكتب التحقيقات الفيدرالي أو ما يُعرف بـ"FBI"، معتقداً أن لهم صلات بـ"داعش"، حيث زودهم بهذه الوثائق والمعلومات.

ووفقاً لمكتب التحقيقات الفيدرالي، فإن كانغ أعلن ولاءه لأبو بكر البغدادي زعيم "داعش"، في مراسم زائفة قام بها العملاء المتخفون عام 2017.

ويشار إلى أن فريق الدفاع عن كانغ توصل إلى اتفاق مع الادعاء ينال فيه موكلهم عقوبة السجن 25 عاماً، مع احتمال أن يبقى طوال حياته بعدها تحت المراقبة.

ويستخدم مكتب التحقيقات الفيدرالي العديد من المصادر، لتعقُّب المتعاطفين الأمريكيين مع "داعش".

وسبق للمكتب اعتقال عدة أشخاص اعتقدوا أن عملاءه المتنكرين أشخاص موالون لتنظيم داعش.

مكة المكرمة